بحث تخصيص أماكن لرياضة الفتيات

بحثت اللجنة الوطنية لشؤون الأسرة أمس اجتماعها الثالث لهذا العام برئاسة معالي ليلى بنت أحمد بن عوض النجار وزيرة التنمية الاجتماعية رئيسة اللجنة، عددًا من الموضوعات كتقرير تقييم الاحتياجات الصحية للمراهقات في السلطنة، الذي أظهر مجموعة من المشكلات الصحية من الجوانب الجسدية والنفسية والاجتماعية، بالإضافة إلى بعض المتطلبات للمراهقات المتمثلة في تخصيص أماكن رياضية للفتيات، والحصول على الدعم النفسي لهن، وزيادة ممارسة الأنشطة المدرسية، وتطرقت اللجنة إلى استعراض تدابير الرعاية والإصلاح للأحداث الجانحين والمعرضين للجنوح، كما تم الاتفاق على القيام ببعض الإجراءات اللازمة وتشكيل فريق عمل لوضع آليات تدابير الراعية.
يذكر أن اللجنة الوطنية لشؤون الأسرة تسعى للمحافظة على تماسك الأسرة وتعزيز روابطها من خلال التمسك بالقيم الأخلاقية النابعة من الثقافة الإسلامية، والتوعية بالقوانين المتعلقة بالأسرة ورفع مستوى الوعي حول الحقوق والواجبات لكل فرد من أفراد الأسرة، إلى جانب إبراز أهمية الحوار الأسري.