بنك «إتش إس بي سي عمان» يفوز بجائزة أفضل بنك لإدارة النقد

فاز بنك إتش إس بي سي عمان بالجائزة الأولى كأفضل بنك لإدارة النقد من قبل الزبائن من الشركات والمؤسسات، وذلك للعام التاسع على التوالي من خلال استطلاع مجلة يوروموني السنوي لإدارة النقد، كما جرى اختيار البنك للفوز بالجائزة الأولى كأفضل بنك لخدمات إدارة النقد من قبل الزبائن من الشركات والمؤسسات.
وقالت مليكا بيتلي الرئيس التنفيذي لبنك إتش إس بي سي عمان: « يعكس الفوز بهذه الجوائز مدى ثقة زبائننا في خدمات إدارة السيولة والنقد المتوفرة لدينا بالإضافة إلى دورنا الأوسع كشريك مصرفي، وهو أمر مهم بشكل خاص في ظل التحديات الصعبة السائدة بسبب جائحة كورونا. كما أن فوزنا بهذه الجوائز لهو دليل واضح على أهمية وقيمة الاستثمارات التي قمنا بها في مجال تطوير القنوات والمنصات الرقمية لضمان استمرار منصة خدمات إدارة النقد المتوفرة لدينا كمنصة رائدة في السوق على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي».
بالإضافة إلى الفوز بهذه الجائزة على المستوى المحلي، حقق بنك إتش إس بي سي نجاحات أخرى حيث صوت الزبائن من الشركات والمؤسسات لاختيار البنك مرة أخرى للفوز بجائزة أفضل بنك لإدارة النقد على مستوى منطقة الشرق الأوسط بأكملها.
وقالت نور أدهمي رئيس خدمات إدارة السيولة العالمية والنقد لبنك إتش إس بي سي للشرق الأوسط وشمال إفريقيا وتركيا: «إن الإنجاز الذي حققناه لهذا العام يتميز بأهمية خاصة لأنه لم يقتصر على اختيارنا من قبل زبائن البنك في هذه السوق كأفضل بنك لإدارة النقد في منطقة الشرق الأوسط فقط، بل أيضًا لحصولنا على المركز الأول في كل فئة من فئات الخدمات الخمس (الشخصية – والخدمات وتوفير القنوات والمنصات التقنية المتطورة والتسهيلات المالية وإدارات الأعمال والأقسام الوظيفية) وحصولنا على جائزة أفضل خدمة شاملة في المنطقة. وأود أن أغتنم هذه الفرصة لأتقدم بالشكر إلى جميع زبائننا على ثقتهم بقدرتنا على تلبية احتياجاتهم».
وفي عام 2020، قام بنك إتش إس بي سي عمان بتوسيع نطاق الخدمات المصرفية الرقمية التي يوفرها للزبائن من الشركات والمؤسسات وقام بتقديم مجموعة من الحلول الرقمية لمساعدتهم على البقاء على اتصال أفضل بشؤونهم المصرفية والمالية. ولقد شمل ذلك إطلاق بوابة إدارة السيولة النقدية تمنح الزبائن صورة أوضح لأوضاعهم النقدية على المستوى العالمي وتتيح لهم إمكانية اتخاذ قرارات أفضل لإدارة السيولة. كما قام البنك خلال العام بتدشين تطبيق HSBCnet على الهاتف المحمول، الذي يمكن الزبائن من إدارة حساباتهم في أي وقت ومن أي مكان.