سان جرمان يصطدم ببرشلونة مجددًا في قرعة دوري أبطال أوروبا

ريال مدريد زعيم المسابقة القارية مع 13 لقبًا يلاقي أتالانتا الايطالي

باريس (أ ف ب) – تتجدّد المواجهة والصدام بين باريس سان جرمان الفرنسي وبرشلونة الاسباني في دوري ابطال اوروبا لكرة القدم بعدما أوقعتهما القرعة في مواجهة مثيرة في الدور ثمن النهائي بعد اربعة اعوام من الـ”ريمونتادا” الشهيرة للفريق الكاتالوني، في حين تجنبت غالبية الفرق الكبرى مواجهات قوية.
وبعد أربعة أعوام على خسارته المذلة 6-1 في ملعب “كامب نو” في اياب ثمن النهائي بعد فوزه برباعية نظيفة ذهابًا، ستكون الفرصة متاحة أمام فريق العاصمة الفرنسية للثأر من خصمه آملا ان يكون لاعبه البرايزلي نيمار الذي أصيب في كاحله في لقاء الدوري الاحد امام ليون، جاهزًا لمواجهة فريقه السابق وصديقه الارجنتيي ليونيل ميسي.
وكان نيمار بطل المواجهة التي جمعت الفريقين في العام 2017 عندما سجل هدفين في الدقيقتين 88 و90+1 قبل ان يمرر الكرة الحاسمة لهدف سيرجي روبرتو في الدقيقة 90+5 ليحقق برشلونة ريمونتادا تاريخية.
وستكون الفرصة سانحة امام البرازيلي الذي كان مصيريًا في تأهل فريقه الى الادوار الاقصائية بثنائية في الفوز 3-1 امام مانشستر يونايتد الانكليزي في الجولة الخامسة وهدف الفوز 1-صفر ضد لايبزيغ الالماني في الرابعة وثلاثية “هاتريك” في الانتصار على باشاك شهير التركي في الاخيرة، لمواجهة ميسي بعدما كشف اثر الفوز امام يونايتد “أرغب جداً باللعب معه مجدداً، علينا القيام بذلك العام المقبل”.
الا انه اسعد الجماهير الباريسية بعدما اكد “أنا سعيد جداً هنا في باريس، في النادي، مع زملائي، فكرة الرحيل لا تخطر في ذهني أبداً، لكن الناس تحتاج إلى شيء للحديث عنه”.
في المقابل، يعيش برشلونة فترة صعبة محليا واختتم دور المجموعات في دوري الابطال بخسارة ثلاثية أمام يوفنتوس الايطالي افقدته الصدارة، علما انه ودع ربع نهائي النسخة الماضية بسقوط تاريخي أمام بايرن ميونيخ الالماني 2-8.
وفي أبرز المواجهات الاخرى، يلتقي بايرن ميونيخ حامل اللقب مع لاتسيو الايطالي، فيما يشهد الدور مواجهة قوية بين تشلسي الانكليزي واتلتيكو مدريد الاسباني.
أما ريال مدريد زعيم المسابقة القارية مع 13 لقبًا، فيواجه أتالانتا الايطالي الذي بلغ الادوار الاقصائية للعام الثاني تواليًا في مشاركته الثانية في دوري الابطال.
فيما يأمل البرتغالي كريستيانو رونالدو قيادة يوفنتوس الايطالي الى تحاشي خروج متتالٍ من هذا الدور بعدما سقط امم ليون الفرنسي الموسم الماضي، عندما يواجه بورتو البرتغالي.
ولن تكون المهمة سهلة على ليفربول الانكليزي حامل اللقب ست مرات آخرها عام 2019، عندما يصطدم بلايبزيغ الذي بلغ نصف النهائي الموسم الفائت وأقصى مانشستر يونايتد من دور المجموعات في الحالي. أما اشبيلية الاسباني بطل الدوري الاوروبي “يوروبا ليغ” فيلتقي مع بوروسيا دورتموند الالماني.