تدريبات مكثفة للمنتخبات الوطنية لألعاب القوى في معسكري مسقط وصحار

تنتظره مشاركات خليجية وآسيوية وأولمبية

 

محمد العاصمي: هناك مشروع لتبني إعداد بركات الحارثي ومزون العلوية لأولمبياد طوكيو

محمد الهوتي: انضباط اللاعبين يساهم في تحقيق النتائج الإيجابية في الاستحقاقات المقبلة

كتب – فهد الزهيمي

تتواصل التدريبات المكثفة للمنتخبات الوطنية لألعاب القوى بمختلف فئاتها العموم والناشئين والفتيات وذلك في المعسكر الداخلي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وأيضا بالمجمع الرياضي بصحار، وذلك استعدادا للمشاركة في البطولات الخليجية والإقليمية والآسيوية والدولية خلال العام المقبل 2021، ومن المتوقع مشاركة المنتخبات في بطولة الصالات المغلقة للموسم الشتوي وبطولة آسيا للعموم وبطولة غرب آسيا للعموم ودورة الألعاب الخليجية للعموم ودورة الألعاب الآسيوية للصالات المغلقة والدورة الآسيوية للألعاب الشاطئية ودورة ألعاب دول التضامن الإسلامي ودورة الألعاب الرياضية العربية، والعمل والاستعداد لدورة الألعاب الأولمبية المقبلة في طوكيو والتأهل المباشر للألعاب الأولمبية برقم تأهيلي وليس بالحصول على البطاقة البيضاء فقط للتواجد في أغلى الألعاب الأولمبية في صيف العام المقبل في اليابان.
وتنقسم تدريبات المنتخبات الوطنية لألعاب القوى بمختلف الفئات إلى قسمين، حيث انخرط قسم كبير من هؤلاء اللاعبين في المعسكر الداخلي المغلق بمحافظة مسقط في مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وذلك خلال الفترة من 15 نوفمبر الماضي وحتى 17 ديسمبر الجاري، تحت إشراف المدرب حمود الدلهمي وبمشاركة 7 لاعبين وهم: عثمان بن علي البوسعيدي ووائل الشندودي وسمير بن خلف الريامي وراشد العاصمي ويوسف بن مرزوق الحارثي وعمار الشبلي وحسين حاتم فرج الله.
كما يشارك في المعسكر بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر لاعب المنتخب الوطني لألعاب القوى علي بن أنور البلوشي وذلك خلال الفترة من 15 نوفمبر الماضي وحتى 31 ديسمبر الجاري، تحت إشراف المدرب فهد المشايخي، وأيضا يشارك في نفس المعسكر الداخلي المغلق لاعب المنتخب الوطني نواف فهد الأزكي خلال الفترة من 15 نوفمبر الماضي وحتى 15 ديسمبر الجاري، تحت إشراف المدرب إبراهيم الخروصي، ويشرف على المنتخبات الإداري محمد بن سيف الغرابي.

متابعة مستمرة

 

محمد العاصمي

 

وحول معسكرات المنتخبات الوطنية، أكد محمد بن خلفان العاصمي نائب رئيس لجنة المنتخبات الوطنية ورئيس لجنة الإعلام والتسويق بالاتحاد العماني لألعاب القوى أن التدريبات تتواصل بشكل مكثف وجدي للمنتخبات الوطنية لألعاب القوى بمختلف فئاتها العموم والناشئين والفتيات وذلك في المعسكر الداخلي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وأيضا بالمجمع الرياضي بصحار، وذلك ضمن خطة لجنة المنتخبات بأن تكون هذه المنتخبات جاهزة للمشاركات المقبلة، حيث نركز حاليا في هذه المعسكرات على اللاعبين الذين حققوا أرقاما تأهيلية سابقة وذلك من أجل مواصلة إعدادهم بطريقة مثلى تجعل منهم في جاهزية كبيرة لأي استحقاق مقبل.
وأضاف العاصمي: نركز حاليا على المعسكرات الداخلية بالسلطنة وذلك لأن المعسكرات الخارجية غير مسموحة بسبب جائحة كورونا وكذلك السفر إلى بعض الدول التي لا تزال تفرض إغلاقا على مطاراتها بسبب الوضع العالي لوباء كورونا، إلا أننا نعمل بشكل متسارع من أجل أن يكثف لاعبو المنتخبات الوطنية من استعداداتهم والاستفادة القصوى من المعسكرات الداخلية إلى حين السماح بإقامة المعسكرات الخارجية، كما أن اللاعبين منتظمون في هذه المعسكرات الداخلية بشكل كبير وأيضا يقومون بتطبيق البروتوكول الطبي والاحترازات الطبية امتثالا لقرارات اللجنة العليا المكلفة بمتابعة تداعيات جائحة كورونا، وأقدم الشكر لوزارة الثقافة والرياضة والشباب وعلى رأسها صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب، والشكر أيضا لسعادة الشيخ رشاد بن أحمد بن محمد الهنائي وكيل وزارة الثقافة والرياضة والشباب للرياضة والشباب، وذلك على الدعم والاهتمام الكبير والمتواصل لاتحاد القوى وللمنتخبات الوطنية.

مشروع أولمبياد طوكيو

وختم نائب رئيس لجنة المنتخبات الوطنية ورئيس لجنة الإعلام والتسويق بالاتحاد العماني لألعاب القوى حديثه بالقول: أيضا أقدم الشكر للسيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس اللجنة الأولمبية العمانية على المتابعة المستمرة لمنتخبات ألعاب القوى وأيضا هناك مشروع وبرنامج من قبل اللجنة الأولمبية العمانية لتبني إعداد العداء بركات الحارثي والعداءة مزون العلوية لأولمبياد طوكيو والذي سيقام في صيف 2021، كما أننا نأمل أن برنامج ” الطريق إلى باريس 2024″ يحصل على ذات الدعم والاهتمام من قبل الجهات المعنية وذلك لإعداد اللاعبين بالطريقة المثلى وأن يكون للسلطنة مقعد ونتائج إيجابية في الأولمبية المقبلة.

جدية في تدريب الفتيات

من جانبه يواصل منتخب الفتيات لألعاب القوى هو الآخر تدريباته المكثفة استعدادا للاستحقاقات الخليجية المقبلة وذلك من خلال المعسكر الداخلي بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر بقيادة المدربة العراقية ليلى عبدالكريم واللاعبات: لمياء بنت راشد المسفرية وعالية بنت فائق بن فؤاد المغيرية وسفانة بنت نايل بن عبدالله الريامية ورغد بنت سعيد الحجرية وريما بنت ماجد بن محمد المغيرية وميثاء بنت كامل العامرية، وإدارية المنتخب عائشة بنت عبدالله الجابرية.
وتخضع الفتيات المشاركات في هذا المعسكر إلى اختبارات للقدرات البدنية وأيضا اختيار اللاعبات اللاتي سيمثلن المنتخب الوطني خلال الاستحقاقات المقبلة واللاتي سيتم إخضاعهن للعديد من الخطط والبرامج والمعسكرات وسيتم التركيز عليهن من أجل الوصول للجاهزية الكبيرة للزج بهن في مختلف البطولات الخارجية خلال الفترة المقبلة، حيث ستكون هناك بطولة مقبلة لمنتخب الفتيات في شهر فبراير المقبل في إمارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة.
كما تنتظم اللاعبات حاليا في المعسكر بواقع 4 حصص أسبوعيا وكل حصة تتكون من ساعتين وتبذل مدربة المنتخب جهودا كبيرة من أجل أن تستفيد الفتيات من هذا المعسكر بأفضل قدر من التدريبات، وما يميز هذا المعسكر هو الانضباط والجدية والحرص على الاستفادة من جانب اللاعبات وهذا بطبيعة الحال سيكون له العائد المهم لتهيئة اللاعبات للعبة من خلال تقوية الجسم وتحقيق أقصى معدلات التحمل وهناك استعادة للمستوى البدني خاصة وأنه في الفترة الماضية لم تكن هناك تدريبات بسبب جائحة كورونا.
كما أن إدارة مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر قامت بتسخير مرافق المجمع من خلال توفير الإمكانيات المناسبة لتدريبات المنتخبات الوطنية لألعاب القوى وذلك من أجل تحقيق أعلى فائدة من هذه التدريبات ونجاح المعسكر الداخلي، وأيضا هناك متابعة إدارية مستمرة من قبل أعضاء مجلس إدارة الاتحاد العماني لألعاب القوى لتدريبات المنتخب وحث اللاعبين على الاستغلال الأمثل لهذه المعسكرات.

معسكر صحار

من جانبه قطع منتخبنا الوطني الأول لألعاب القوى لفئة العموم مرحلة مهمة من الإعداد في معسكره الحالي بالمجمع الرياضي بصحار ضمن توجه القائمين على الاتحاد لتهيئة المنتخب على نطاق واسع لمشاركاته المقبلة على الصعيد الخارجي في العام المقبل 2021، وكان المنتخب قد بدأ معسكره التدريبي في مجمع صحار من 15 من الشهر الماضي ويستمر حتى 5 من الشهر الجاري.
وتكمن استعدادات المنتخب للتواجد في بطولة ألعاب القوى الخليجية المؤمل إقامتها في شهر مارس من العام المقبل 2021 وكذلك التواجد في بطولة آسيا التي ستقام بالصين في شهر مايو من العام ذاته يعقبها التواجد في الألعاب الأولمبية طوكيو 2021. ويقود تدريبات المنتخب المدرب الوطني محمد الهوتي ومعه محمد بن طالب البلوشي إداريا وعلى قوته 8 لاعبين وهم: بركات الحارثي وعمار السيفي ومحمد السعدي ومحمد المبسلي وأسامة الغيلاني وخميس الهدابي وخالد الغيلاني ومزون العلوية، ويتدرب المنتخب على فترتين صباحية ومسائية بالاستفادة من مرافق المجمع.

جرعات تدريبية

وتسير التدريبات في أروقة المنتخب مع الأخذ بالإجراءات الاحترازية للاحتياط من فيروس جائحة كورونا وسط حرص كبير من اللاعبين ورغبة واسعة للاستفادة من مقرر التدريب، وقال مدرب المنتخب الوطني لألعاب القوى للعموم محمد الهوتي: أجواء المعسكر متميزة وقد قطعنا جرعات تدريبية عالية في فترتي التدريب الصباحية والمسائية والتفاؤل يسودنا كثيرا، حيث تتوافر الظروف المواتية كثيرا ونستخدم في التدريبات مضمار ملعب كرة القدم بالإضافة إلى صالة الحديد، حيث تم تسخيرها من قبل إدارة المجمع الرياضي بصحار بالمديرية العامة للثقافة والرياضة والشباب بمحافظة شمال الباطنة، فقد بات التعاون كبيرا وملحوظا في نفس الوقت.
وأضاف: يضم المنتخب لاعبي السرعة في منتخب العموم وجميع الأسماء لها باع في المشاركات والنتائج الجيدة خلال السنوات الماضية ونعمل على العودة الجيدة والموفقة للتواجد وتسجيل النتائج الإيجابية في البطولات والدورات والاستحقاقات القادمة التي تنتظر المنتخب في جدول تكثر فيه المشاركات للعام القادم على أمل أن يعود العداؤون إلى منصات التتويج. وأشار إلى أن التركيز الأكبر للمنتخب خلال الفترة القادمة في المشاركات الخارجية سيكون بالتواجد في دورة الألعاب الخليجية وكذلك بطولة آسيا عبر منتخب التتابع ثالث البطولة الماضية والتي ستقام هذه المرة في تايلاند ومنتخب التتابع له سمعة جيدة في آسيا وهو أحد المنتخبات التي لها حضور جيد بالإضافة إلى عدد من لاعبي السرعة الذين نعول عليهم الكثير خلال العام القادم وتعد هذه المرحلة من الإعداد ضمن عدد من المراحل القادمة والتي سيتم خلالها اختيار افضل العناصر بالإضافة إلى احتمالية ضم عناصر جديدة إلى صفوف المنتخب من المراحل السنية.

زيادة اللياقة البدنية

محمد الهوتي

وحول ما يركز عليه في تدريبات عناصر المنتخب قال المدرب محمد الهوتي: نتناول الإعداد العام الذي يتضمن التقوية والتحملات العامة لزيادة معدل اللياقة البدنية. وأبدى الهوتي ارتياحه من مستوى اللاعبين وقال: بلا شك أن اللاعبين يعملون على تنفيذ التدريبات بحذافيرها ونأمل أن تتحقق الاستفادة الكبيرة من هذا المعسكر وفق ما هو مخطط له، وقدم الهوتي الشكر لاتحاد ألعاب القوى على اهتمامه الكبير بالمنتخب وإقامة المعسكر وأشاد بوقفة وزارة الثقافة والرياضة والشباب عبر مديريتها بمحافظة شمال الباطنة من خلال تسخير مرافق المجمع الرياضي بصحار لخدمة المنتخب في إقامة تدريباته.
يذكر أن هناك تدريبات أيضا لمجموعة أخرى من منتخب ألعاب القوى في مجمع صحار تضم لاعبين من الأول والشباب والناشئين وهي عناصر كلها من محافظة شمال الباطنة تتدرب في الفترة المسائية بقيادة المدربين حميد بن عبدالله العمراني ونايف بن نصيب المعمري منذ 25 من شهر أكتوبر الماضي وتستمر حتى نهاية العام الجاري وذلك في خضم الاستعداد للمشاركة في بطولات الاتحاد العماني لألعاب القوى للموسم الجديد 2020/ 2021 وتحقيق أرقام تأهيلية للمشاركة في المعسكرات والبطولات الخارجية، وتتكون تشكيلة المنتخب من 8 لاعبين وهم: يحيى بن سالم النوفلي وعبيد بن عبدالله القريني وخميس بن سعيد القاسمي وعبدالله بن سعيد المعمري وغسان بن عبدالفتاح الكمشكي وأحمد بن سعيد الزويدي وأحمد بن خالد الكلباني وعدنان بن درويش الشيزاوي.