السيد ذي يزن: مسابقة كأس جلالة السلطان مثّلت على الدوام ترجمة صادقة للاهتمام السامي بقطاع الرياضة

يرعى صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب غدا الأحد نهائي كأس جلالة السلطان لكرة القدم التي تجمع بين ناديي ظفار والعروبة والتي تقام بالمجمع الرياضي بالرستاق وتمثل ختامًا للموسم الرياضي الكروي 2019 / 2020 . وأكد سموه أن مسابقة كأس جلالة السلطان لكرة القدم منذ انطلاقها ساهمت في النهوض والارتقاء بكرة القدم في السلطنة ومثلت على الدوام ترجمة صادقة للاهتمام السامي الذي يوليه جلالته – أعزه الله – لقطاع الرياضة بشكل عام وكرة القدم بشكل خاص ولما تحظى به هذه الرياضة من متابعة جماهيرية وإعلامية واسعة. وقال سموه: يسعدنا بهذه المناسبة الغالية علينا جميعا أن نحتفي بمشاهدة المباراة النهائية لكأس صاحب الجلالة السلطان المعظم لكرة القدم التي تجمع بين ناديي ظفار والعروبة والتي تمثل ختامًا للموسم الرياضي الكروي 2019 / 2020. وأوضح سمو السيد وزير الثقافة والرياضة والشباب أن المتتبع لتاريخ هذه المسابقة يجد أنها أصبحت ميدانًا رحبًا للتنافس على منصات التتويج بين أندية السلطنة الرياضية وتركت بصمة واضحة على صعيد تنمية مهارات وقدرات اللاعبين والمدربين والحكام الوطنيين ورفع مستوياتهم الفنية من خلال التدريبات والاستعدادات لخوض مبارياتها الأمر الذي ساهم في ظهور وتألق العديد من نجوم كرة القدم العمانية والذين كانوا رافدًا مهما للمنتخبات الوطنية، والذين لا تزال ذكرى تاريخهم حاضرةً للجميع. ‏ وهنأ سموه في تصريحه بهذه المناسبة ناديي ظفار والعروبة لتأهلهما إلى المباراة النهائية لكأس صاحب الجلالة السلطان المعظم لكرة القدم متمنيًا سموه أن يشاهد الجميع مباراة ممتعة تعكس المستوى الفني الذي وصل إليه الناديان، شاكرًا في الوقت نفسه كافة الأندية على الجهود التي بذلتها للمشاركة في المسابقة والاتحاد العُماني لكرة القدم وجميع وسائل الإعلام التي نقلت هذا الحدث الرياضي المهم وكذلك كل من ساهم وشارك في تنظيم مسابقة الكأس. واختتم صاحب السمو السيد ذي يزن بن هيثم آل سعيد وزير الثقافة والرياضة والشباب تصريحه بالقول: يشرفني بهذه المناسبة أن أرفع أسمى آيات الولاء والعرفان والامتنان للمقام السامي لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم – حفظه الله ورعاه – على رعايته السامية الكريمة للرياضة العمانية. ساهمت في رفع المستوى الفني وتركت بصمة واضحة في تنمية مهارات اللاعبين والمدربين والحكام