“صحي خصب” ينظم فعاليات توعوية عن المباعدة بين الولادات

بخاء – أحمد بن خليفة الشحي: نفذ مجمع خصب الصحي بمحافظة مسندم ولاية خصب جملة من الفعاليات التوعوية لأفراد المجتمع من الجنسين (ذكورا وإناثا) عن أهمية المباعدة بين الولادات وذلك في إطار الاحتفال بأسبوع المباعدة بين الولادات لهذا العام. وأشارت الدكتورة سيرين محمد إبراهيم طبيبة عامة في عيادة النساء والولادة بمجمع خصب الصحي إلى أن هذه الفعاليات التوعوية تأتي في إطار نشر الوعي الصحي بين الجنسين حول أهمية المباعدة بين الولادات سواء للأم أو الطفل أو الأسرة فالمسؤولية مشتركة بين الزوجين لتحقيق التباعد بين الولادات حفاظا على صحة الأم والأبناء، حيث إن التقارب بين الولادات يؤثر على الأم والجنين، وكذلك أصغر طفل في الأسرة الذي لم يأخذ حقه في الرعاية والرضاعة ومراقبة التطور في نموه الجسدي والعقلي. وفي إطار هذه الجهود والفعاليات المتنوعة تم تقديم مجموعة من العروض المرئية عن أهمية المباعدة بين الولادات و الوسائل التي تتوفر بالمؤسسات الصحية وكيفية الاختيار للوسيلة المناسبة لكل سيدة حسب ظروفها الصحية بالإضافة إلى عقد محاضرات للعاملات الصحيات بواسطة طبيبة النساء والولادة عن كيفية التواصل مع السيدات وكيفية مشاركتهن في اختيار الوسيلة المناسبة لهن من خلال توضيح المزايا و الأعراض الجانبية لكل وسيلة كما تم عقد لقاءات مع بعض المترددات على عيادة النساء وعيادة المباعدة للرد على استفساراتهن التي تتعلق ببعض الشائعات حول البرنامج. وقد يكون لها أثر سلبي لدى النساء والتأكيد على أن أهمية التباعد بين الولادات الهدف منه استعادة الأم صحتها بعد كل حمل وولادة لاستعادة ما فقد في الحمل السابق من عناصر غذائية مهمة لجسمها مثل: الحديد و الكالسيوم وغيرها من المعادن، كما تعطى الأم و الطفل فرصة لإتمام الرضاعة الطبيعية لمدة عامين التي تعتبر حق من حقوق الطفل و في ختام الفعالية تم توزيع بعض المطويات و النشرات التوعوية المتعلقة بالبرنامج للحضور.