الاحتفال الوطني الخمسون في مدينة نوتنجهام البريطانية

“عمان”- احتفلت جمعية الطلبة العمانيين في مدينة نوتنجهام بالمملكة المتحدة بالعيد الوطني الـ 50 ، وأقامت حفلًا افتراضيا بُثّ على منصة يوتيوب YouTube ولاقى الحفل تفاعلًا ضخمًا خارج السلطنة وداخلها، حيث تخطى عدد مرات عرضه الثلاثة آلاف مشاهدة. وضم الحفل فقراتٍ متنوعة أظهر فيها الطلاب طاقاتهم الإبداعية، منها فقرة الغناء التي أحياها حمد الصالحي وأسامة العفاني -طالبين مبتعثين بالمملكة المتحدة- بصوتيهما المتميزين، و كذلك فقرة الرسم التي أبرز فيها هود البلوشي موهبته في فن الجرافيتي، كما شارك طلال الحسيني بأبياتٍ شعريةٍ جميلة تصف الحب والولاء لعمان الحبيبة.
من الجدير بالذكر أن الاحتفال وظف المواهب الطلابية الموجودة في المدينة ليوصل المشاعر الوطنية السامية لأبناء السلطنة؛ حيث كان من تقديم المبدعين علي البلوشي والنورس بني عرابة، واحتوى على تسجيل صوتي بصوت عذراء الشكيلية، ورسوماتٍ للموهوبتين فجر الريامية وولاء الشلية. وقال محمد المعمري، نائب رئيس جمعية الطلبة العمانيين في نوتنجهام: “أودّ أن أعرب عن امتناني على حصولنا على الفرصة العظيمة هذه، فرصة تمثيل السلطنة والتعبير عن امتناننا لها، وإنه لمن دواعي سرورنا أن نرى كل هذا التفاعل من الجمهور” ليؤكد على المشاعر الصادقة التي يحملها الطلبة المبتعثون لوطنهم أينما كانوا.
وفي التجهيزات للعمل، يقول الأزهر العدوي أحد المصورين والمشرفين على الحفل: “لقد بذلنا قصارى جهدنا لكي يظهر هذا الاحتفال بصورةٍ مشرفةٍ تليق بعمان، وكانت النتائج مرضيةً جدًا والحمد لله”. يُذكر أن الحفل أقيم بجهود طلّابية مع إمكانياتٍ محدودة وتحت ظروفٍ غير مسبوقة بسبب جائحة كورونا، ليكون بمثابة رسالةٍ مفادها أن اعتزاز العمانيين وولاءهم لوطنهم العزيز يجعلانهم قادرين على تذليل الصعوبات في سبيل التعبير عن حبهم العظيم للسلطنة.