حسن البلوشي يعتذر عن قيادة الشباب بالموسم القادم

قدم المدرب حسن بن رستم البلوشي اعتذاره رسميا لمجلس الإدارة عن عدم المواصلة والاستمرارية في قيادة الفريق بالموسم الجديد القادم، وذلك بعد أن قاد الفريق الأول لنادي الشباب لكرة القدم بالموسم الحالي 2019/2020 مؤكدا في تصريح له أنه جاء بسبب ظروف خاصة، مقدما شكره وتقديره لمجلس إدارة النادي برئاسة حمزة البلوشي ولكافة الأعضاء، متمنيا التوفيق لهم وللفريق الأول بالنادي وللاعبين على وجه الخصوص وللجهاز الفني المساعد له والجهاز الإداري للفريق وللجهاز الفني الجديد في مشوارهم القادم، موضحا إلى أنه كان يمني النفس بالتواجد ضمن الجهاز الفني بالموسم القادم بالفترة القادمة لكن الظروف حالت دون ذلك وبهدف البحث عن التغيير في نفس الوقت. وقال البلوشي إن طلب الاعتذار قدمه مباشرة عقب نهاية مباراة الفريق أمام جاره فريق المصنعة في لقاء تحديد الفريق الصاعد لدوري عمانتل بالموسم القادم والتي خسرها الفريق بنتيجة 1/ صفر، وكان يومها شفهيا ثم اتبعه بتقديمه للطلب رسميا لمجلس الإدارة، طالبا إعفاءه من الاستمرارية مع الفريق بالموسم القادم. وقدم البلوشي شكره لكل من وقف معه بالنادي خلال الفترة الماضية التي استمرت لعدة سنوات ضمن الجهاز الفني لمختلف الفئات العمرية الأربعة، بدأت من عام 2013 وحتى 2020 وقال إنه بعد تعيينه مدربا للفريق الأول قبل بداية الموسم الماضي عمل على تشكيل فريق جديد من خلال الاعتماد على أبناء الولايتين بركاء ووادي المعاول واشتغل عليهم جيدا برفقة الجهاز الفني المساعد له، وأشار بأن عناصر الفريق كانوا لاعبين من الهواة، تم اختيارهم من الفرق الأهلية بالولايتين، ونجح بالوصول معها للمرحلة الحاسمة بالتصفيات النهائية المؤهلة لأندية الدرجة الأولى، وكان قاب قوسين من تحقيق حلم العودة بالفريق لدوري عمانتل للموسم القادم بعد أن قاد الفريق لاحتلال المركز الثاني بالمجموعة الثانية خلف المتصدر فريق نزوى، لكن خسارة الفريق لمباراته الأخيرة أمام المصنعة بنتيجة صفر / 1 ، حالت دون تحقيق ذلك الحلم المنتظر. يذكر أن المدرب حسن بن رستم البلوشي يعد من الكوادر الوطنية الشابة المجيدة التي تملك سيرة ذاتية جيده تؤهله لقيادة أي فريق من أندية السلطنة بدوري عمانتل أو بدوري الدرجة الأولى، ويملك الشهادة التدريبية للمستوى (أ) من الاتحاد الآسيوي، وهو أحد أبناء نادي الشباب لاعبا ومدربا، وبدأ مسيرته التدريبية بالنادي بقيادته لفريق الناشئين لكرة القدم في موسم 2013 ، وبعدها قاد فريق الشباب بالنادي في موسم 2014 ثم انتقل لتدريب فريق الأولمبي في موسم 2015 ، ثم تم تعيينه مساعدا للمدرب بالفريق الأول بالنادي لمدة ثلاثة مواسم من 2016 وحتى 2018 حيث عمل مع المدربين سالم سلطان النجاشي ووليد السعدي وعلي الخنبشي وأخيرا مع المدرب مصبح بن هاشل السعدي وقاد الفريق الأول بالموسم الماضي كمدرب لأول مرة.