تنفيذ برنامج تدريبي للتعريف بمهارات وفنون الإدارة المدرسية

نزوى – أحمد الكندي
اختتمت بتعليمية الداخلية فعاليات البرنامج التدريبي للمديرين والمديرات المساعدين الجدد المنتدبين بمدارس المحافظة الذين التحقوا بالعمل الإداري وباشروا عملهم بداية العام الدراسي الحالي والذي نظّمته دائرة تنمية الموارد البشرية ممثلة بقسم تطوير الأداء المدرسي بالمديرية وشارك فيه 25 مساعداً ومساعدة، وبحضور المشرفين الإداريين بقسم تطوير الأداء المدرسي بالمديرية، حيث يأتي هذا البرنامج بهدف تعريف المشاركين بفنون وأساليب الإدارة المدرسية. وقد افتتح البرنامج بحضور الدكتور أفلح بن احمد بن سليمان الكندي المدير العام للمديرية العامة للتربية والتعليم بالمحافظة بكلمة ترحيبية رحب خلالها بالمشاركين متمنيا لهم التوفيق والنجاح في مسيرتهم العملية الجديدة ثم قدمت خالصة بنت محمد الهشامية مساعدة مديرة مدرسة مارية القبطية ورقة عمل تحدثت فيها عن تجربتها في مجال الإدارة المدرسية، كذلك شاركت المشرفة جوخة الشكيلية ورقة عمل بعنوان: “تطبيقات على الممارسات الإشرافية”. ويتناول البرنامج التدريبي خلال أيامه الأربع عدد من أوراق العمل من ضمنها: نظام تطوير الأداء المدرسي (مفهومه، أهدافه، أدواته) من تقديم إسحاق الفهدي، وورقة عمل بعنوان: تحليل نتائج التقويم الذاتي وتضمينها في التقرير الفصلي للنظام(تطبيق عملي) من تقديم سعيد الهنائي، كما تعرف المشاركون على الخطة المدرسية (مصادرها، منطلقاتها، وآلية إعدادها) وعن البرنامج التدريبي قال أحمد بن محمد العزري رئيس قسم تطوير الأداء المدرسي: يأتي إقامة البرنامج في إطار البرامج الإثرائية التي يقيمها القسم سنويا لتدريب المنتدبين لوظيفة مدير مساعد للعامين الدراسيين المُقبلين وذلك بهدف التدريب على بناء برنامج عمل مرتبطة بالمهام والواجبات والمسؤوليات لوظيفة مدير مساعد بالمدرسة والتعريف بالأدوار والمتطلبات التي يقوم بها المدير المساعد بالإضافة الى ترتيب الأولويات في إنجاز ومتابعة الأدوار والمهام الوظيفية المناطة بالمدير المساعد، كما يهدف الى التعريف بنظام تطوير الأداء المدرسي (مفهومه، أهدافه، أدواته) مع تحليل نتائج التقويم الذاتي وتضمينها في التقرير الفصلي للنظام وأكدت خالصة بنت محمد الهشامية المديرة المساعدة بمدرسة مارية القبطية ( 7-9 ) مشاركة في البرنامج التدريبي: تشرفت اليوم بنقل تجربتي للقادة الصاعدين بصفتي مساعدة مديرة مدرسة للعام الدراسي المنصرم والمتمثلة في فهم استمارة متابعة مساعدين المديرين وتسليط الضوء على الركائز الأساسية للمهام القيادية في الميدان وآلية تطبيقها بشكل يتناسب مع البيئة المدرسية، أما عالية بنت عبدالله السليمية المديرة المساعدة بمدرسة القلعة للتعليم الاساسي (5-12) فقد أشارت: أن البرنامج التدريبي هو وقفة مثرية وفرصة سانحة ليستهل المشاركون من معين خيرات من سبقنا للوظيفة و لنتعرف على كل ما يعيننا لتأدية واجبنا الوظيفي بكل سهولة ويسر. وقال محمود بن زهران العمري المدير المساعد بمدرسة محمد بن جعفر للتعليم الاساسي ( 5-9 ): البرنامج رائع من حيث المادة العلمية المعروضة والتطبيقات التي يمكن استخدامها في الجانب الإداري مما يسهل لنا القيام بالمهام الوظيفية المنوطة للمدير المساعد وأيضا التعرف على تجارب الأخرين، أما مريم بن سعيد المحاربي المديرة المساعدة بمدرسة عائشة أم المؤمنين تقول: هذا اللقاء تزامن مع التحديات التي يواجها المجتمع التعليمي وهو بداية تتبعها بدايات اخرى نحو القيادة، كما أن أوراق العمل المطروحة علمتني الكثير من المعارف في الإدارة وكيفية التعامل مع المجتمع المدرسي، وأبدى يوسف بن يعقوب الجابري المدير المساعد بمدرسة مازن بن غضوبة ( 5-12) عن سعادته بالبرنامج حيث قال: البرنامج من الطرق المساعدة لعمل المدير المساعد وإعداده الإعداد الجيد من الناحية الإدارية وبيان أعماله وخصوصا الجانب الفني كما يعتبر البرنامج إثراء لنا وحظينا أيضا بالتعرف على بعض من النقاط المهمة في القيادة وتطوير الأداء المدرسي وكيفية تحويل التحديات إلى فرص وإنجازات .