الأمير تشارلز يؤكد أهمية علاقات بلاده مع ألمانيا

برلين – (د ب أ)- أكد الأمير تشارلز، ولي العهد البريطاني، أهمية علاقات بلاده مع ألمانيا. وفي كلمته التي ألقاها في البرلمان الألماني في حفل التأبين المركزي بمناسبة يوم الحداد الشعبي لإحياء ذكرى ضحايا الحربين العالميتين والحكم النازي، قال تشارلز أمس:” نحن معا قوة لا يمكن الاستغناء عنها من أجل الخير في العالم”. وأضاف أن البلدين يزودان معا بحزم عن القيم المشتركة كمدافعين عن حقوق الإنسان والنظام الدولي القائم على القواعد في جميع أنحاء العالم. وقد ألقى تشارلز خطابه بالألمانية والإنجليزية بالتبادل وذلك في لفتة للترابط مع خصوم الحرب السابقين، وتحدث عن أزمات وحروب في العالم وكذلك عن الصحة العالمية وتطوير الأمصال وذلك على خلفية الجائحة كما تطرق إلى قضايا النمو النظيف ومصادر الطاقة المتجددة وحماية الغابات والتنوع البيولوجي وحماية المناخ وكذلك في الدول النامية. وقال تشارلز إن ” هذه الأزمات تدعونا لكي نتحرك معا”. وفيما يتعلق بالمفاوضات الجارية حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، أكد تشارلز بالألمانية :” نحن منخرطون للغاية في مستقبل كل بلد آخر بشكل يجعل مصالحنا الوطنية، حتى لو كانت مختلفة، دائمة التشابك مع بعضها بعضا”. واستطرد قائلا إن ” بلدينا من البلاد التى تحل المشاكل بالفطرة وتعمل معا لإيجاد حلول مبتكرة وعملية للتحديات التي نواجهها في العالم”.