“ديزني” تؤجل عرض “واندافيجن” حتى يناير.. وتتكبد المزيد من الخسائر

لوس أنجلوس – رويترز – د ب أ: أعلنت شركة “ديزني” أن مسلسل “واندافيجن” من إنتاج استوديوهات “مارفل” سيعرض على منصتها الرقمية ديزني بلاس يوم 15 يناير2021، بدلا من ديسمبر 2020. والمسلسل من بين عدة مسلسلات مهمة تعول عليها “ديزني” لاجتذاب مشاهدين جدد لمنصة “ديزني بلاس”، التي دشنتها قبل عام. والمسلسل الذي تبلغ مدة عرضه ست ساعات هو أول عمل من إنتاج استوديوهات “مارفل” أنتج خصيصا لمنصة “ديزني بلاس”. والمسلسل من بطولة “إليزابيث أولسن” في دور البطلة الخارقة “سكارلت ويتش” و”بول بيتاني” في دور “فيجن”، وظهرت الشخصيتان من قبل في سلسلة أفلام (أفنجرز) “المنتقمون”.
وأعلنت “ديزني” في أغسطس أن منصة “ديزني بلاس”، المنافسة لـ “نتفليكس”، سجلت أكثر من 60 مليون مشترك. ورغم عدد المشتركين الكبير في وقت يعتبر قياسيًا، إلا أن “ديزني” أعلنت عن تسجيل خسائر في الربع الرابع مع استمرار جائحة فيروس كورونا في التأثير على أعمال المتنزهات الترفيهية. وسجلت الشركة إيرادات بلغت 14,7 مليار دولار – بانخفاض 23 بالمائة مقارنة بنفس الفترة العام السابق، حسبما ذكرت في تقرير أرباحها الفصلية. وتراجعت الإيرادات بنسبة 61 بالمائة لتبلغ 2,6 مليار دولار في قطاع المتنزهات والتجارب والمنتجات، حيث ظلت متنزهات “ديزني” في كاليفورنيا مغلقة وسط تصاعد عدد الإصابات بفيروس كورونا في الولايات المتحدة.
وأعلنت شركة “ديزني” عن تسجيل خسارة قدرها 710 مليون دولار خلال الأشهر الثلاثة المنتهية في 3 أكتوبر. وهذا بالمقارنة مع صافي أرباح قدرها 777 مليون دولار قبل عام. ومع ذلك، كانت الخسارة أقل حدة مما كان متوقعا، وشكلت تحسنا عن الربع الماضي، عندما سجلت “ديزني” خسائر قدرها 4,7 مليار دولار. كما كانت الإيرادات أيضا أفضل من المتوقع، مما أدى إلى ارتفاع السهم بعد نشر البيانات. وقال “بوب تشابك” الرئيس التنفيذي لشركة “والت ديزني” إن الشركة اتخذت خطوات نحو “نمو أكبر على المدى الطويل”. وقال “كانت النقطة المضيئة الحقيقية هي عملنا المباشر مع أعمال المستهلك، وهو أمر أساسي لمستقبل شركتنا، وفي هذه الذكرى السنوية لإطلاق “ديزني بلاس” يسعدنا أن نعلن أنه اعتبارا من نهاية الربع الرابع، فإن  الخدمة لديها أكثر من 73 مليون مشترك مدفوع، وهو ما يفوق توقعاتنا في عامها الأول فقط”. يشار إلى أنه في أكتوبر، أعلنت ديزني عن إعادة هيكلة أعمالها للتركيز بشكل أكبر على السوق المزدهر للبث.