« بعد 7 أشهر من الإغلاق بسبب جائحة كورونا » .. عودة فعاليات السباحة والاسكواش واللّياقة بمجمع صحار

عادت الحياة  إلى مرافق المجمع الرياضي بصحار المتمثلة في حوض السباحة وملعب الاسكواش وصالة اللياقة البدنية وذلك بعد تخفيف قيود الإجراءات الاحترازية بسبب ظروف جائحة كورونا. وكانت هذه المرافق قد أغلقت قرابة 7 أشهر من منتصف شهر مارس الماضي منعا لتفشي جائحة كورونا.
وسيتمكن المشتركون من مختلف الفئات العمرية من تفعيل اشتراكهم مقابل رسوم مالية لممارسة هواياتهم وصقل قدراتهم الفنية والبدنية بعد فترة انقطاع طويلة. وأكد أحمد بن محمد المياسي مدير دائرة المجمعات والمراكز الرياضية بالمديرية العامة للثقافة والرياضة والشباب بمحافظة شمال الباطنة أن هناك إرشادات احترازية عامة لمستخدمي المرافق الثلاثة تتمثل في إبراز بطاقة العضوية عند الدخول للمجمع مع ارتداء الأعضاء لكمامات الوجه وغسيل وتعقيم اليدين باستمرار ومنع التصافح والتجمعات والمحافظة على مسافة التباعد.
وقال المياسي: من بين الإجراءات السماح فقط بوجود 8 منتسبين في نفس الوقت بصالة اللياقة البدنية و10 سبّاحين داخل حوض السباحة نصف أولمبي مع ارتداء الملابس الرياضية قبل دخول المجمع وأخذ قياس درجة الحرارة ولا يسمح بالدخول لمن تزيد درجة حرارته عن 37 درجة ونصف كما أن العضو المصاب بكحة أو لديه صعوبة في التنفس يحظر عليه الدخول.
أما عن الأعداد التي تستفيد من نظام الاشتراك للمرافق الثلاثة بالمجمع فأوضح المياسي قائلا: ستتضح الأمور شيئا فشيئا، في الفترة الماضية لم يكن هناك تسجيل بسبب غلق المجمع لظروف الجائحة ومع فتح المرافق سيتم الاشتراك وعودة المرافق الثلاثة لخدمة المشتركين وهي تمثل الفأل الحسن لعودة الأمور إلى طبيعتها تدريجيا. يذكر أن أول المرافق التي عادت إليها الحركة بالمجمع الرياضي بصحار كان ملعب كرة القدم المعشب الذي استكملت على أرضيته ما تبقى من منافسات الموسم الماضي2019/ 2020 وكانت 3 مباريات بدوري عمانتل ومباراة واحدة في دوري الدرجة الأولى لكرة القدم.