فنجاء يدرس تجميد النشاط الكروي ويعتذر عن المشاركة بالدوري

احتج على ما حصل في المباريات الأخيرة بالدوري
كتب – حمد الريامي
علم «عمان الرياضي» من مصادر مقربة بأن نادي فنجاء يدرس نية تجميد النشاط الكروي في الموسم القادم 2020/ 2021 ويعتذر عن المشاركة في دوري عمانتل لكرة القدم وجاء هذا التوجه بعد سلسلة الاجتماعات التي عقدها مجلس الإدارة الذي تدارس هذا الموضوع من جميع جوانبه بالإضافة إلى التشاور مع المقربين من النادي وبعض الداعمين. ونفى المصدر بأن تكون الظروف المالية هي السبب باعتبار ما يعانيه نادي فتجاء من قلة الموارد المالية تعانيه جميع الأندية الذي رفض الإفصاح عن الجوانب الأخرى حول إمكانية السماح للاعبين بالانتقال إلى بعض الأندية قائلا: إن الموضوع لا يزال طور الدراسة وليس هناك قرار نهائي حتى الآن.
وأوضح المصدر أن مجلس إدارة النادي تقدم برسالة احتجاج رسمية إلى الاتحاد العماني لكرة القدم عن ما حصل في المباريات الثلاث الأخيرة من الدوري والتي استؤنفت بعد موافقة اللجنة العليا المكلفة بمتابعة الإجراءات الخاصة بجائحة كورونا والتي لم تقم بعض الأندية بتطبيق البروتوكول الطبي المطلوب وحسب ما أوضحه الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بالإضافة إلى التدابير التي حددتها اللجنة العليا ووزارة الصحة والجهات المعنية وخير دليل ما قام به نادي العروبة من خرق ذلك البرتوكول وسمح للاعبه المحترف باللعب مباراتي السويق والنهضة مؤكدًا أن النادي حرم من الحصول على المركز الثالث عندما احتسبت نتيجة التعادل بين العروبة والنهضة لصالح النهضة والمفترض أن يتخذ قرار الخسارة مع السويق قبل مباراة النهضة لأن ما حصل في المباراتين الأخيرتين من الدوري ترك علامة استفهام والمفترض أن تحول القضية برمتها إلى اللجنة العليا المكلفة بمتابعة التدابير الخاصة بهذه الجائحة وإلى الاتحاد الدولي لكرة القدم لأن ما حصل من تجاوز وخرق للقانون يعتبر كارثة خاصة إذا كان اللاعب مصابًا ولعب مباراتين فكم من اللاعبين والمحيطين بهذه الفرق سيصاب بالإضافة إلى إصابة أسرهم وعائلاتهم.
وقال المصدر: إن المخاوف مع انطلاقة الموسم الجديد 2020/ 2021 الذي على الأبواب وعدم قدرة الأندية على تطبيق البروتوكول الطبي المعروف مثل ما حصل في المباريات الثلاث الأخيرة من الموسم المنصرم حيث يتطلب الكثير من الإجراءات الاحترازية مع بقاء تداعيات هذه الجائحة بالوضع الحالي وارتفاع عدد المصابين بين فترة وأخرى. واختتم المصدر حديثه بأن اعتذار مدرب الفريق بدر الميمني عن تكملة المشوار مع الفريق جاء بسبب ارتباطه بالدراسة وهو بالفعل قدم مستوى جيدا مع الفريق خلال المباريات الأخيرة الذي قاده في ست مباريات لم يخسر خلالها بعدما جاء خلفًا للمدرب السابق هيثم العلوي، حيث حقق الفوز في أربع مباريات، وتعادل في مباراتين الذي جمع معه 14 نقطة وضعه في مكان آمن وكان يأمل أن يحقق المركز الثالث عندما كان الفريق مهددا بالهبوط للدرجة الأولى إلا أنه وجد نفسه في المركز الرابع برصيد 39 نقطة بفارق نقطة واحدة عن النهضة الثالث.