«بلدية السنينة» تكثف أعمال الرقابة على المنشآت التجارية

السنينة – ثويني اليحيائي

تواصل دائرة بلدية البريمي بولاية السنينة جهودها الرقابية والتوعوية على مختلف المواقع بالولاية وذلك انطلاقا من الدور الحيوي الذي تقوم به لتعزيز العمل البلدي والارتقاء به جنبا إلى جنب مع الأخذ بمشاركة مختلف شرائح المجتمع في المحافظة على الجهود البلدية بما يساهم في تحقيق الأهداف والغايات المنشودة في هذا الشأن ونظرا لما يمثله العمل التوعوي من أهمية كبيرة في ضمان وصول الرسالة وتحقيق أهدافها النبيلة، تحرص دائرة بلدية البريمي بولاية السنينة على تنفيذ برامج توعية متنوعة تستهدف فئات مختلفة في الولاية من بينها زيارات توعوية للمزارعين لتوعيتهم بالطرق الصحيحة في التخلص من المخلفات الزراعية والتأكيد عليهم بضرورة وضعها في الأماكن المخصصة لها إلى جانب تخصيص حملات تثقيفية بضرورة التخلص السليم من المخلفات والتي كان آخرها الحملة التوعوية للحد من ظاهرة الرمي العشوائي للمخلفات التي نفذتها البلدية بالتعاون مع شركة بيئة وإدارة البيئة بالمحافظة والتي صاحبها أعمال ميدانية تمثلت في تنظيف ونقل المخلفات بأنواعها وإزالة المشوهات في عدد من المواقع.

كما قامت البلدية في إطار جهودها الرقابية بحملات تفتيشية وزيارات ميدانية على مختلف المنشآت التجارية بالولاية بهدف التأكد من الالتزام بجميع الاشتراطات المعمول بها والأخذ بالتدابير الاحترازية الواجب اتباعها للحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد 19 حيث يتم توعية العاملين بضرورة الالتزام بالاشتراطات الصحية للمنشأة والاهتمام بنظافتها والتقيد بارتداء الكمامات والقفازات وتحقيق التباعد الجسدي أثناء مزاولة المهنة كما يواصل فريق مكافحة نواقل الأمراض في البلدية أعمال رش المبيدات الحشرية في مختلف أنحاء الولاية بما يساهم في القضاء على الحشرات ونواقل الأمراض وصولا لبيئة صحية خالية من الملوثات والأمراض.