بايدن قاب قوس من الرئاسة وترامب يلجأ للقضاء

جمهوريون يهددون بأعمال شغب والشرطة تجري اعتقالات –

واشنطن – (رويترز): اقترب المرشح الديمقراطي جو بايدن من الفوز في انتخابات الرئاسة الأمريكية أمس، في حين عكف المسؤولون على فرز الأصوات في بضع ولايات ستحسم النتيجة وخرج محتجون إلى الشوارع. وزعم الرئيس دونالد ترامب حدوث تزوير دون أن يورد أدلة على ذلك، وأقام دعاوى قضائية في سباق انتخابي لم يحسم بعد. يتعين على ترامب أن يفوز في الولايات التي لا يزال متقدما فيها بالإضافة إلى أريزونا أو نيفادا للفوز على منافسه وتجنب أن يصبح أول رئيس أمريكي يخسر فترة الرئاسة الثانية منذ جورج بوش الأب في 1992. وتبقت لبايدن حوالي 6 أصوات ليصبح رئيس أمريكا في مقابل 214 صوتا حصل عليها ترامب، ويفترض أن يحصل الفائز على 270 صوتا في المجمع الانتخابي. وتجمع نحو 200 من أنصار ترامب، بعضهم مسلح ببنادق ومسدسات، أمام مركز اقتراع في فينيكس بولاية أريزونا بعد تردد شائعات لا تستند لدليل عن عدم احتساب أصوات للرئيس الجمهوري. وفي ديترويت، منع مسؤولون نحو 30 شخصا أغلبهم جمهوريون من دخول مقر يجري فيه إحصاء الأصوات وسط مزاعم بأن الفرز في ميشيجان يشوبه التزوير. وطالب محتجون مناهضون لترامب في مدن أخرى باستمرار فرز الأصوات. واعتقلت الشرطة 11 شخصا وصادرت أسلحة في بورتلاند بولاية أوريجون بعد أنباء عن أعمال شغب، كما حدثت اعتقالات في نيويورك ودنفر ومينيابوليس.