ظفار يستعد للقاء النهضة في إياب نصف نهائي الكأس

صلالة – عادل البراكة –

يواصل الفريق الكروي الأول بنادي ظفار استعداداته المكثفة لخوض مواجهة إياب نصف نهائي كأس جلالة السلطان لكرة القدم أمام فريق النهضة مساء الغد الجمعة على ملعب استاد مجمع السعادة الرياضي بعدما أنهى الفريقان مباراة الذهاب بالتعادل الإيجابي ١/١ لتكون المواجهة القادمة على أشدها لكسب النقاط وبلوغ النهائي. الفريق الكروي الأول بنادي ظفار بدأ مشواره في مسابقة الكأس بالفوز على منافسه فريق المصنعة بنتيجة 4/صفر من خلال منافسات دور الـ32 وفي دور الـ16 تمكن من التغلب على فريق السيب بنتيجة 1/صفر، وفي الربع النهائي تمكن من الفوز على فريق نادي عمان بنتيجة 4/ صفر خلال مباراة الذهاب وفي الإياب، تعادل الفريقان سلبيا ليواجه ظفار فريق النهضة في منافسات نصف النهائي، حيث انتهت مباراة الذهاب بالتعادل الإيجابي 1/1، وبلا شك يطمح في عبور النهضة من خلال تحقيق الانتصار للوصول إلى النهائي، لكن الفريق سيفتقد عددا من العناصر لأسباب مختلفة وهم كل من علي البوسعيدي وعبدالعزيز المقبالي اللذين وقعا مع نادي السيب كذلك سوف يفتقد فريق ظفار إلى خدمات اللاعب المجيد الدولي المنذر العلوي الذي تعرض للإصابة في الرباط الصليبي ويخضع حاليا للعلاج في دولة قطر ومن المتوقع أن يغيب عن الفريق فترة طويلة. وتمكن ظفار من إنهاء منافسات دوري عمانتل في المركز الثاني بعد مشوار طويل خلال منافسات الدوري الذي لم يحسم إلا في الجولة الأخيرة، وكان ظفار منافسا قويا إذ تمكن من جمع ٥٢ نقطة من خلال تحقيق ١٥ انتصارا و٦ تعادلات وسجل طوال مشواره في الدوري ٤٤ هدفا بالرغم من التوقف بسبب الجائحة بعد الجولة الـ23 مما سبب في ابتعاد اللاعبين عن أجواء المباريات، إلا أن الجهاز الفني بقيادة المدرب الوطني رشيد جابر اليافعي تمكن من إعادة الفريق إلى مستواه تدريجيا من خلال الاعتماد على مجموعة من اللاعبين الشباب المجيدين بالإضافة إلى اللاعبين الأساسيين المتواجدين في صفوف الفريق، حيث حافظ الفريق على حظوظه إلى آخر جولات الدوري، إلا أن نادي السيب لم يترك له مجالا، حيث أنهى مشواره بتعادل سلبي أمام النصر، ليحل في الوصافة والتي لاشك كانت محطة إيجابية للجهاز الفني الذي دون من خلالها الكثير من الملاحظات عكف على معالجتها من خلال الحصص التدريبية اليومية قبل خوض مواجهة النهضة مساء الغد. من جانب آخر انضم الحارس الدولي فايز الرشيدي لتدريبات الفريق وخضع لتدريبات خاصة تحت إشراف مدرب الحراس عبدالعزيز كنة ليكون جاهزا للمواجهة القادمة المرتقبة والتي يضع من خلالها نادي ظفار آمالا كبيرة في بلوغ النهائي وإحراز الكأس.