المنذر العلوي يواصل علاجه الطبيعي بقطر

متابعة – عادل البراكة
يواصل اللاعب الدولي المنذر العلوي لاعب منتخبنا الوطني ونادي ظفار فترة علاجه بمستشفى اسبيتار بدولة قطر بعد نجاح العملية الجراحية للرابط الصليبي، والتي نتجت عن إصابته خلال المباراة الودية مع فريق الاتحاد أثناء مشاركته مع احد لاعبي الفريق المنافس مما نتج عنه تعرضه للإصابة في الرابط الصليبي حرمته من المشاركة مع فريقه خلال ما تبقى من مواجهات الموسم كذلك مواجهة النهضة ضمن إياب النصف النهائي لمنافسات مسابقة كأس جلالته لكرة القدم، والتي سوف تقام مساء يوم الجمعة القادمة على ملعب استاد مجمع السعادة الرياضي بعد تعادل الفريقين خلال مباراة الذهاب إيجابيا ١/١ والتي يطمح من خلالها فريق ظفار في تحقيق الانتصار لبلوغ النهائي، حيث أنهى فريق ظفار منافسات الدوري لموسم ٢٠١٩ /٢٠٢٠ في المركز الثاني برصيد ٥٢ نقطة.
وفور وصول المنذر العلوي إلى مستشفى اسبيتار بالدوحة قام الأطباء بعمل إشاعة أولية للتأكد من إصابته والتي بينت بأن لديه قطعا كاملا مما يستدعي إجراء عملية جراحية والتي تكللت بالنجاح، ويخضع حاليا للعلاج الطبيعي. وقد أكد المنذر العلوي لـ(عمان الرياضي) على أن علاجه يسير بشكل مثالي، وقال: لله الحمد نجحت العملية الجراحية التي قام الأطباء في مستشفى اسبيتار بعملها بعدما أظهرت الأشعة تعرضي لقطع كامل.
وأشار إلى أنه يواصل حاليا فترة العلاج الطبيعي، وقال: حاليا اخضع للعلاج الطبيعي والتأهيلي من أجل الشفاء من الإصابة والعودة قريبا إن شاء الله إلى الملاعب بالرغم من أن الأطباء لم يحددوا فترة للانتهاء من العلاج الطبيعي إلا أنني ابذل قصار جهدي للعودة القريبة إن شاء الله، وذلك من خلال التوجيهات والمتابعة المتميزة من قبل الأطباء في المستشفى، وحاليا التركيز على إجراءات العلاج من أجل العودة بشكل أفضل إلى الملاعب من جديد وأمامي وقت يستدعي مني الاهتمام والتركيز في خطوات العلاج الأمثل والعودة بشكل صحي تدريجيا إلى الملاعب.