الفيصل الزبير يشارك في الجولة الأخيرة لسباق برتش جي تي

مسقط/ يعود المتسابق الدولي الفيصل بن خالد الزبير إلى حلبات السيارات من جديد وذلك عندما يشارك يومي السبت والأحد القادمين في الجولة الأخيرة من سباق برتش جي تي والذي ستقام منافساته على حلبة سيلفرستون البريطانية في أحد أهم وأبرز سباقات السيارات في القارة الأوروبية. ويخوض الفيصل السباق بعد الدعوة التي تلقاها رسميا من فريق تو سيس موتورز أحد الفرق البارة في هذا الموسم في سباق يستمر لمدة ثلاث ساعات في تحدٍ آخر يخوضه الفيصل في سباقات السيارات بقيادته لسيارة ماكلارن (720 GT3 ) مع زميله مارتن كودرك. وتأتي عودة الفيصل إلى حلبات السيارات بعد توقف دام قرابة عشرة أشهر من آخر مشاركاته التي خاضها في إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة وذلك عندما خاض تجربة سباق التحمل في 24 ساعة ولم تكتب له النهاية المتوقعة بعد توقف السباق بسبب الأمطار الغزيرة التي شهدتها إمارة دبي حينها وتم إلغاء السباق قبل ساعات من إعلان النهاية الرسمية له وسبقتها تجربة أخرى خاضها المتسابق على حلبة مرسى ياس بإمارة أبوظبي في أحد سباقات التحمل وخاض الفيصل السباقين على سيارة مرسيدس (AMG GT3).
يشارك الفيصل الزبير مع فريقه (تو سيس موتورز) الحالي في الجولة الأخيرة من سباق بريطانيا بعد الدعوة التي تلقها من أحد أبرز الفرق والذي يتصدر حاليا المركز الثالث في الترتيب العام للسباق، وتأتي الدعوة من أجل تعزيز قيمة الفريق لتحقيق نتائج افضل في الجولة الأخيرة بعد أن نجح الفريق في الحصول على المركز الأول في الجولة قبل الأخيرة، ويعول الفريق الكثير على الفيصل لإيصال الفريق إلى منصة التتويج من جديد وتعزيز مركزه الحالي. وجاء الاختيار للفيصل من واقع الخبرة والإمكانيات التي يمتلكها بعد أن تدرج خلال مشواره في خوض عدد من السباقات بدءا بسباقات البورش للشرق الأوسط والبورش سوبر كب وخوضه تجارب سباقات التحمل خلال الفترة الماضية وحقق خلال مشواره معدلات سرعة جيدة وتطورا كبيرا في مستواه الفني والقيادي.
ويدخل الفيصل الزبير السباق في الفئة الفضية ويعول على هذه المشاركة لإثبات جدارته وتطوير مستواه الفني والقيادة من اجل المرحلة القادمة التي تنتظره، حيث يعتزم المشاركة في أحد سباقات التحمل خلال الموسم القادم بعد أن تعذرت مشاركته خلال الموسم الماضي بسبب أوضاع جائحة كورونا التي أوقفت كذلك فريقه الجديد بعد أن أعد العدة باكرا من أجل التواجد في ذلك الموسم وليتجهز للموسم القادم بخوض سباقات اكثر تحدٍ وذلك بعد أن حصل الفيصل على عرض من أحد الفرق الأوروبية لتمثيلها في سباقات التحمل. وخاض الفيصل منتصف الأسبوع الماضي تجربة مع فريقه (تو سيس موتورز) من أجل الإعداد الأمثل للسباق القادم والنهائي مع زميله المتسابق مارتن على حلبة سيلفرستون وصاحبت الحصة التدريبية أجواء ماطرة أثرت نوعا ما عليه، إلا أنه خرج بفائدة جيدة وهي القيادة على أرضية مبلّلة، أضافت له تحديا جديدا وخبرة افضل في حالة تواجدت الأمطار في نفس يوم السباق وفي نفس التوقيت وبنفس فئة السيارة التي سيخوض بها السباق النهائي.
وحول هذه المشاركة قال المتسابق الفيصل الزبير: أنا سعيد بالعودة من جديد إلى حلبات السيارات بعد التوقف الطويل خلال الفترة الماضية والذي جاء بسبب الأوضاع الحالية لجائحة كورونا والشكر موصول إلى فريق تو سيس موتورز على هذه الدعوة بتمثيل الفريق في الجولة الأخيرة وهذه الدعوة هي بمثابة تقدير من الفريق لأكون ضمن الطاقم في الجولة النهائية وهي فرصة كبيرة لاكتسب المزيد من الخبرة وفي نفس الوقت المساهمة مع الفريق بتحقيق المطلوب في هذه المشاركة وتحقيق النتيجة التي نسعى لها مع مركز متقدم. وأضاف: هذه المشاركة ستكون بمثابة تحد كبير لي أمام بقية الفرق المشاركة كوني المتسابق العربي الوحيد في هذه البطولة وهي محطة مهمة لي من اجل الإعداد للتواجد في الموسم القادم مع فريق جديد في سباقات التحمل والتي سيتم الكشف عن تفاصيلها خلال الفترة القادمة، ويعد فريق تو سيس موتورز أحد الفرق الجديدة التي تواجدت خلال الموسم الحالي ونجحت في تحقيق مراكز متقدمة وهو يحتل المركز الثالث في الترتيب العام حاليا وأتمنى أن أخرج بالفائدة المرجوة من هذه المشاركة.