ملك ماليزيا يدعو أعضاء البرلمان إلى دعم رئيس الوزراء

بانكوك – (د ب أ)– دعا ملك ماليزيا عبد الله أحمد شاه أعضاء البرلمان أمس إلى الموافقة على الميزانية التي أعدتها الحكومة لعام 2021 وسط جائحة فيروس كورونا. وجاء في بيان صادر عن القصر إن الملك “يحث جميع أعضاء البرلمان على احترام مرسومه الذي يطالبهم بأن يوقفوا على الفور جميع الصراعات السياسية”. ويقدم هذا الطلب مخرجا لرئيس الوزراء المحاصر بالمشكلات، محي الدين ياسين، الذي واجه دعوات بالاستقالة بعد أن رفض الملك الأحد الماضي اقتراحه بفرض حالة طوارئ في البلاد للحد من تفشي وباء كورونا بعد زيادة حالات الإصابة اليومية مؤخرا. وأعلنت وزارة الصحة في ماليزيا أمس تسجيل أكثر من 800 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، مما يزيد إجمالي الإصابات في البلاد التي يبلغ عدد سكانها 32 مليون نسمة إلى 30 ألف حالة. كما توفي 246 شخصا بسبب الفيروس، حسب الوزارة. وفرضت ماليزيا إغلاقا في مارس الماضي، بهدف احتواء “أول موجة” من تفشي الفيروس. وتم رفع العديد من القيود في مارس الماضي بعدما تعهدت الحكومة بإنفاق 20 في المئة من إجمالي الناتج المحلي لتعويض الأضرار الاقتصادية، الناجمة عن الإغلاق. واستشهد بيان القصر أمس بـ”رفاهية الشعب ورفاهية الأمة” وطالب بتمرير ميزانية الحكومة بدون عقبات.