استزراع أشجار برية عمانية بجنوب الباطنة

الرستاق – سعيد السلماني
نفذت إدارة البيئة بمحافظة جنوب الباطنة بالتعاون مع فريق المدينة بوادي بني هني في ولاية الرستاق حملة استزراع لعدد من الأشجار البرية العمانية وذلك في إطار المبادرة الوطنية لزراعة 10 ملايين شجرة برية.
وتم في هذه المرحلة تجربة فكرة جديدة للسقي بواسطة أوعية بلاستيكية محكمة الإغلاق يخرج منها حبل من الأسفل، وقد تحدث صاحب الفكرة سليمان المقبالي عن هذه التجربة بأنها تعتمد على “الخاصية الشعرية “، هي تتمثل في عمل ثقب في الوعاء من الأسفل يسمح بدخول حبل من الكتان أو القطن أو أي مادة مشابهة تسمح بالخاصية الشعرية بمسافة ١٠ سنتيمترات تقريبا داخل الوعاء ويكون طول الحبل ككل تقريبا مترا واحدا، على أن يحكم غلق الفتحة التي يخرج منها الحبل بلاصق يمنع التسرب إلا من خلال الحبل على أن يعبئ الوعاء لآخره بالماء ومن ثم يحكم الإغلاق منعا لدخول الهواء، وفي هذه الحالة يقل ضغط الهواء داخل الوعاء تدريجيا وتخرج قطرات الماء بصورة بسيطة جدا عن طريق الحبل والذي يلف حول الشتلة من أسفلها، بحيث يبقي الجذور رطبة بالماء ويكون نتيجة ذلك استمرار الماء في الوعاء لفترات طويلة قد تصل إلى بضعة أشهر.
وفي حالة نجاح هذه التجربة سوف يعمل بها في استزراع بعض المواقع في المحافظة. وتحرص إدارة البيئة بمحافظة جنوب الباطنة على الاستمرار في حملات الاستزراع لما لهذه الأشجار من أهمية في حفظ التوازن البيئي، وذلك لقدرتها على تحمل أحوال الطقس.