تعليمية شمال الباطنة تفوز بالمركز الأول في مسابقة تحدي القراءة العربي

منى العيسائية قرأت 85 كتابا بمختلف التخصصات


متابعة – سعيد الهنداسي


حققت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة المركز الأول في مسابقة تحدي القراءة العربي في نسختها الخامسة، وقد جاء هذا الإنجاز بعد إعلان النتائج النهائية للمسابقة عبر برنامج زوم حيث توجت الطالبة منى بنت درويش العيسائية من مدرسة العصماء بنت الحارث بالمركز الأول وستمثل السلطنة في الأدوار النهائية للمسابقة.
وبعد إعلان النتائج هنأ عيسى بن حميد الشبلي القائم بأعمال المدير العام بتعليمية شمال الباطنة الطالبة الفائزة والمدرسة نظير الجهود التي بذلتها وقال الشبلي: إنجاز كبير وفرحة كبيرة حققتها المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة شمال الباطنة من خلال طالبتنا منى بنت درويش العيسائية من مدرسة العصماء بنت الحارث بعد فوزها بالمركز الأول في مسابقة تحدي القراءة العربي الخامسة للعام الدراسي 2019-2010، مؤكدا على أن هذا الإنجاز ما هو إلا استمرار لمسيرة الإنجازات التي تحققت في المحافظة ونتيجة طبيعية لتعاون بناء من الجميع مع كل الأمنيات لأبنائنا الطلبة والطالبات بتحقيق المزيد من النجاحات داخل السلطنة وخارجها.

الطالبة منى العيسائية


من جانبها قدمت الطالبة منى العيسائية الفائزة بالمركز الأول شكرها لكل من ساندها في تحقيق هذا الإنجاز بداية بمعلمات مدرستها العصماء بنت الحارث والمشرفين على مشاركتها وتعليمية شمال الباطنة على تكريمها لها وأسرتها التي كانت الداعم الأول لها وأثنت على المسابقة وأهميتها وما تمثله من دافع كبير نحو حب القراءة والاطلاع مما جعلها تقوم بقراءة أكثر من 85 كتابا في مختلف التخصصات.
في المقابل أشادت المعلمة عائشة الروشدية المشرفة على الطالبة منى العيسائية بمشاركتها في مسابقة تحدي القراءة وما تميزت به الطالبة من حرص وتحدٍ كبيرين وروح المنافسة منذ البداية حتى حققت حلمها وتتويجها بالمركز الأول على مستوى السلطنة.
الجدير بالذكر أن مسابقة تحدي القراءة العربي تضم 4 مراحل رئيسة تشمل المرحلة الأولى مستوى المدرسة، فيما تأتي المرحلة الثانية على مستوى المديرية والمحافظة، والمرحلة الثالثة على مستوى السلطنة، بينما المرحلة الرابعة والأخيرة تكون على مستوى الوطن العربي ليتوج بعدها الحاصل على المركز الأول بطلّا لتحدي القراءة العربي.