حماية المستهلك تؤكد على أهمية تعاون المزودين للحفاظ على أسعار السلع

أكد سعادة سلّيم بن علي الحكماني رئيس هيئة حماية المستهلك على أهمية تعاون المزودين والموردين من خلال المحافظة على أسعار السلع والخدمات، وعدم ممارسة أي نوع من أنواع الاستغلال على المستهلكين وتحملهم لمسؤولياتهم خلال جائحة كورونا (كوفيد 19) تجاه وطنهم ومجتمعهم وضرورة تعاون المستهلكين في الإبلاغ عن أي حالة مخالفة، وحرص الهيئة واستعدادها وجاهزيتها في كل الأوقات وتحت أي ظرف للتعامل مع الأوضاع والمستجدات الطارئة.
وكان الحكماني قد اختتم زياراته الميدانية لمديريات وإدارات الهيئة بمختلف محافظات السلطنة، بزيارة محافظة ظفار للاطمئنان على وضع الأسواق، والوقوف على الجهود التي تبذلها حماية المستهلك في استقرارها، والاطلاع على سير العمل في مراقبتها وتنظيمها وكذلك جودة الخدمات المقدمة للمستهلك في المحافظة.
وخلال الزيارة التقى الحكماني بمعالي السيد محمد بن سلطان بن حمود البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار وبسعادة الشيخ بخيت بن سالم المعشني والي المزيونة وسعادة الشيخ مسلم بن أحمد الحضري والي ثمريت وبرئيس بلدية ظفار سعادة الدكتور أحمد بن محسن الغساني وذلك كل على حده، حيث جرى خلال اللقاءات استعراض جهود الهيئة في محافظة ظفار وخاصة على مستوى استقرار الأسواق والأسعار نتيجة تكثيف عمليات الرقابة والمتابعة الميدانية، واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفين. كما تم التأكيد على أهمية تواصل التعاون والتكامل بين الهيئة ومختلف الجهات الحكومية في كل ما من شأنه تحقيق الغايات المنشودة لحماية المستهلك والحفاظ على حقوقه.
كما التقى سعادته بكوادر كل من إدارة حماية المستهلك بولاية صلالة ومكتبي حماية المستهلك بولايتي المزيونة وثمريت، حيث اطّلع على الدور والجهود المبذولة من قبل الموظفين في رصد ملاحظات المستهلكين والتحقق منها وكذلك بحث الشكاوى والبلاغات والتعامل الفوري معها، وكذلك على مستوى متابعة الأسواق من خلال تكثيف الرقابة وتشكيل فرق عمل من المفتشين لتكون على أهبة الاستعداد للعمل على مدار الساعة. وأشاد سعادته بهذه الجهود المبذولة وحثهم على مواصلتها مع العمل على تجويدها ما أمكن من أجل النهوض بعمل الهيئة.
وخلال زيارته قام سعادته بتفقد عدد من الأسواق والمراكز والمحلات التجارية بالمحافظة للوقوف على وضعها ومدى توافر كافة السلع التي يحتاجها المستهلكون والتأكد من عدم وجود أي مغالاة في الأسعار لمختلف السلع، إضافة إلى التأكد من التزام كافة المزودين بالأنظمة واللوائح الصادرة في شأن حماية المستهلك كما زار سعادته المنطقة الصناعية الحرة بالمزيونة للتعرف على حجم الأعمال والنهوض الاقتصادي والاستهلاكي الذي تشهده المنطقة وعلى التحديات والفرص الموجودة فيها وذلك من منطلق حرص الهيئة على قراءة مستقبل المنطقة ووضع رؤية لخدمة المستهلك من خلال توفير سوق استهلاكية آمنة للمستهلكين وعادلة لكلا الطرفين المستهلك والمزود.