افتتاح استراحة الفيحاء بولاية سمائل تعزيزا لجهود الاستثمار والترويج السياحي

بمباركة سامية من حضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظّم – حفظه الله ورعاه -، رعى معالي نصر بن حمود الكندي أمين عام شؤون البلاط السلطاني افتتاح استراحة الفيحاء بولاية سمائل بمحافظة الداخلية، صباح اليوم بحضور عددٍ من أصحاب المعالي والسعادة.

نصر الكندي خلال حضوره افتتاح الاستراحة


وجاء تشييد الاستراحة بناء على الأوامر السامية للمغفور له بإذن الله جلالة السلطان قابوس بن سعيد – طيّب الله ثراه – بهدف تشجيع السياحة الداخلية وتوفير نُزل سياحية على جانب الطريق، لتكون محطة توقف لراحة السياح والزوار، حيث تتميز الاستراحة بموقعها على جانب الطريق بولاية سمائل.
وتتكون الاستراحة من فندق فاخر، وقاعة متعددة الأغراض، كما يوجد بها مطعم فاخر، وشرف خارجية مطلة على حوض السباحة والحديقة الخارجية.
وتعد القاعة متعددة الأغراض مكانا مناسبا ومُهيّأً بكافة المتطلبات لإقامة مختلف المناسبات والفعاليات طوال السنة وتلبي احتياج سكان الولاية والولايات المجاورة والمؤسسات المختلفة.
وتسعى الاستراحة إلى تعزيز جهود الاستثمار، ودعم وترويج السياحة الداخلية، لتكون شريكا في رفد اقتصاد الدولة ورفع مستوى القطاع السياحي، بما يتواكب مع تحقيق رؤية عمان 2040 فيما يتعلق بقطاع السياحة.