تدريبات بدنية وتكتيكية لظفار استعدادا لملاقاة مسقط

صلالة – عادل البراكة –

تستأنف بعد غدا الجمعة مباريات دوري عمانتل لكرة القدم بإقامة /6/ مباريات في الجولة الـ/24/ قبل /3/ جولات من ختام الدوري بعد التوقف الذي امتد /7/ أشهر من مارس الماضي بسبب تداعيات جائحة كورونا. وسيكون السيب المتصدر في ضيافة نادي عُمان باستاد السيب الرياضي ويستقبل ظفار نادي مسقط في مجمع السعادة الرياضي بصلالة ويلتقي الرستاق مع النصر بمجمع الرستاق الرياضي وبهلا مع مرباط بمجمع نزوى الرياضي والنهضة مع فنجاء بمجمع البريمي الرياضي والسويق مع العروبة باستاد السيب الرياضي وصحار مع صحم بمجمع صحار الرياضي. ويتصدر نادي السيب الدوري حاليا برصيد 50 نقطة يليه ظفار الوصيف 45 نقطة ثم النهضة الثالث 34 نقطة والنصر الرابع 33 نقطة وصحم الخامس 32 نقطة ومسقط وصحار31 نقطة والرستاق وفنجاء 30 نقطة والسويق 29 نقطة وبهلا 28 نقطة ونادي عمان 26 نقطة والعروبة 23 نقطة حيث ينتظر الفريقان اللذان سيرافقان مرباط الهابط للدرجة الأولى بعدما وجد نفسه الأخير برصيد 12 نقطة. ويواصل الفريق الكروي الأول بنادي ظفار استعداداته المكثفة للاستحقاقات القادمة التكميلية لموسم ٢٠١٩ /٢٠٢٠ المتمثلة في دوري عمانتل ومسابقة الكأس، حيث ستكون اول مواجهاته في الدوري امام فريق مسقط يوم الجمعة القادمة على ملعب استاد مجمع السعادة الرياضي. وركز الجهاز الفني بقيادة المدرب الوطني رشيد جابر اليافعي خلال الحصص التدريبية على ملعب نادي ظفار على التدريبات البدنية بالإضافة الى تطبيق بعض الجمل التكتيكية، بعد أن خاض ثلاث مواجهات ودية المتمثلة في وديتين مع فريق الاتحاد خسر الأولى بهدف وكسب الثانية بأربعة أهداف، ومواجهة ثالثة مع فريق صلالة انتهت بالتعادل الإيجابي ١/١، والتي وقف من خلالها على جاهزية جميع اللاعبين قبل خوض الاستحقاقات الرسمية. من جانب اخر ودع الجهاز الفني والإداري واللاعبين اللاعب المنذر العلوي الذي سيغادر إلى العاصمة القطرية الدوحة لبدء رحلة العلاج من الاصابة التي تعرض لها خلال المباراة الودية امام فريق الاتحاد، متمنين له الشفاء العاجل والعودة السريعة للملاعب. ومحمد ياسين المعد البدني للفريق أن أعداد الفريق يمضي بالشكل المطلوب، حيث أن الفريق دخل في مرحلة التركيز والتي يتم من خلالها الاطمئنان على الجوانب التكتيكية باعتبار أن اللاعبين وصلوا الى الجاهزية البدنية المطلوبة. اعداد لاعبين من جهته أكد المدرب الوطني أكرم بن محمد حبريش مدرب الفريق الكروي الأول بنادي النصر على أن مدة الاستعدادات كانت قصيرة لفريقه وذلك بقوله: كانت مدة الاستعداد قصيرة بعد التوقف الطويل جراء جائحة كورونا، ونعمل على تحسين مركزنا في الترتيب العام خلال الجولات الثلاث المتبقية من الدوري، كما ستكون المباريات الثلاث فرصة لإعطاء أكبر عدد من اللاعبين الشباب لتقديم أنفسهم في ظل وجود إمكانية تغيير 5 لاعبين وكذلك هي محطة جيدة لإعداد الفريق بشكل جيد للموسم الجديد. وأضاف مدرب النصر: لا يمكننا تغيير الفريق بين عشية وضحاها لأجل 3 جولات متبقية، لذلك سنكمل ما تبقى من استحقاقات الموسم بنفس المجموعة مع عدد من اللاعبين الشبان وبدون اللاعبين المحترفين السابقين. وأضاف: علينا أن نتصرف بواقعية مع الأحداث السابقة والأحداث الحالية بأن نكمل الثلاث المباريات المتبقية بنفس الأجواء والتنظيم ونسعى لتطوير عدد كبير من اللاعبين الشباب خلال المرحلة القادمة والاستعداد للمباريات ببروتوكول طبي جديد ومنظم تزامنا مع الأوضاع الحالية. تجدر الإشارة إلى أن الفريق الكروي الأول بنادي النصر يواصل تحضيراته استعدادا لخوض أول مواجهاته المتبقية من الدوري، حيث سيلاقي فريق الرستاق على ملعب أرضية مجمع الرستاق بعد غد الجمعة.