تكريم عدد من التربويات بجنوب الباطنة

الرستاق – سعيد السلماني وسامي البحري​
كرّمت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الباطنة صباح أمس عددا من التربويات المجيدات بتعليمية المحافظة، ضمن احتفالات السلطنة بيوم المرأة العمانية الذي يوافق يوم 17 أكتوبر من كل عام، وذلك بمركز الإشراف التربوي بحضور حمد بن خلفان الراشدي مدير عام تعليمية المحافظة وعدد من المعنيين.
ويهدف الحفل إلى إبراز دور المرأة العمانية في مختلف مجالات النهضة وتقديرًا لجهودها، وتحفيز الموظفة لمواصلة مسيرة التنمية والدفع بدفة التطور والتقدم، كما يأتي هذا التكريم تشجيعًا للكادر النسائي التربوي والإداري من المنتسبات للحقل التربوي بتعليمية جنوب الباطنة والتغذية الراجعة والتشجيع على التنافس في خدمة الحقل التربوي والمزيد من حب العمل والعطاء والجهود المتواصلة.
وقد تضمن الحفل عددا من الفعاليات حيث ألقى المدير العام للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الباطنة حمد بن خلفان الراشدي كلمة أكد فيها على أهمية الاحتفال بيوم المرأة العمانية، وإبراز الأدوار الرائدة في مختلف مجالات الحياة ومساهمتها في بناء النهضة العمانية كونها شريكا في التنمية.
وقال الراشدي: تقديرًا من لدن باني نهضة عمان السلطان قابوس بن سعيد -طيب الله ثراه- للمرأة العمانية ومساهمتها في دفع عجلة التنمية والتطوير بجانب الرجل جاء تخصيص هذا اليوم للاحتفاء بها وبإنجازاتها المتواصلة، وهو النهج الذي سار عليه مولانا جلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم – حفظه الله – في تكريم المرأة العمانية وبيان مكانتها ودورها في المجتمع العماني والتأكيد على جهودها البنّاءة.
وأضاف: من هنا جاء احتفالنا هذا للإشادة بالتربويات والإداريات والموظفات المنتسبات للحقل التربوي وتعليمية جنوب الباطنة والتأكيد على أدوارهن ومواصلة عطائهن في خدمة للحقل التربوي.
واختتم حمد الراشدي كلمته بالتهنئة الخالصة للمرأة العمانية والأمهات عامة وجميع التربويات والإداريات والموظفات بتعليمية جنوب الباطنة سائلا الله العلي القدير التوفيق للجميع ومؤكدا على مواصلة العطاء والبناء.