وزارء التعليم العالي بدول المجلس يعتمدون الإطار العام للشبكة الخليجية لضمان جودة التعليم العالي

إقامة حلقة عمل لعرض تجربة السلطنة في مسح الخريجين

شاركت معالي الأستاذة الدكتورة رحمة بنت إبراهيم المحروقية وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار في الدورة العشرين للجنة أصحاب المعالي والسعادة وزراء التعليم العالي والبحث العلمي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربي.
في بداية الاجتماع اطلع الوزراء على البيان الختامي وإعلان الرياض للدورة الأربعين للمجلس الأعلى بدول مجلس التعاون (الرياض ديسمبر 2019م)، ورفعوا أسمى آيات الشكر والعرفان لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول المجلس – يحفظهم الله ويرعاهم – على الدعم المستمر والقرارات المباركة الموجهة لدعم أبناء دول المجلس، والارتقاء بمسيرة العمل التعليمي الخليجي المشترك، تحقيقا لتطلعات مواطني دول المجلس نحو مزيد من التعاون والترابط والتكامل، وقرروا بأن تقوم وزارات التعليم العالي بدول المجلس بموافاة الأمانة العامة بمرئياتها ومقترحاتها حول آلية تنفيذ ما يتعلق بالجانب التعليمي والبحث العلمي في إعلان الرياض للدورة الأربعين للمجلس الأعلى.
وناقش أصحاب المعالي الوزراء مذكرة الأمانة العامة حول الإجراءات والتدابير الاحترازية التي اتخذتها حكومات دول المجلس في المجال التعليمي لمواجهة الجائحة، وقد ثمنوا تلك الجهود التي ساهمت بشكل كبير في الحد من آثار الجائحة، كما اطلعوا على التوصيات التي خرجت بها ورشة “التعليم في مرحلة جائحة كورونا” لمواجهة جائحة كورونا المستجد في مجال التعليم العالي والبحث العلمي التي نظمتها الأمانة العامة عبر الاتصال المرئي في أغسطس المنصرم، وشارك فيها عدد من المختصين في مجال التعليم العالي، والتربية والتعليم بدول المجلس، ومكتب التربية العربي لدول الخليج، وتم التوجيه بتفعيل توصيات الورشة في البرامج والمشاريع المستقبلية لوزارات التعليم العالي في مواجهة الجوائح والكوارث. ووافق أصحاب المعالي الوزراء على الإطار العام لمشروع الخطة الاستراتيجية في مجال التعليم العالي والبحث العلمي.
واعتمد المجتمعون مقترح تنظيم منتدى “واقع ومستقبل البحث العلمي في دول المجلس واليات التعاون المشترك في مجال البحث العلمي” بواسطة الاتصال المرئي في شهر أبريل 2021م، مع الـتأكيد على أهمية مشاركة معاهد ومراكز الأبحاث بدول المجلس، وعمادات البحث العلمي بالجامعات الخليجية، ودعوة الجامعات الخاصة للمشاركة في المنتدى.
كما اعتمد أصحاب المعالي الوزراء الإطار العام لاستراتيجية للشبكة الخليجية لضمان جودة التعليم العالي (2021-2025) واعتماد مهام وصلاحية اللجنة الإشرافية للشبكة الخليجية لضمان جودة التعليم العالي، كذلك تم اعتماد اللائحة التنظيمية للمشاركات في المؤتمرات الإقليمية والدولية.
ووافقت لجنة وزراء التعليم العالي والبحث العالمي على مقترح الأمانة العامة للمجلس بشأن إقامة ورشة عمل تعرض فيها تجربة السلطنة في مسح الخريجين وكذلك التجارب المماثلة في الدول الأعضاء خلال الربع الأول من عام 2021م، والتوجيه بأن تقوم الأمانة العامة بتضمين تجربة السلطنة في الدليل الاسترشادي للممارسات الجيدة في التعليم العالي والبحث العلمي في دول المجلس.