مدارس شمال الباطنة تفوز بجوائز أفضل مبادرة بيئية للتقليل من التلوث البلاستيكي

متابعة – سعيد الهنداسي
حققت مدارس محافظة شمال الباطنة نتائج مشرفة في مسابقة أفضل مبادرة بيئية من التلوث البلاستيكي على مستوى السلطنة في الاحتفال الذي رعاه سعادة الدكتور عبدالله العمري رئيس هيئة البيئة بالتعاون مع شركة تنمية نفط عمان، حيث حصلت مدرسة العصماء بنت الحارث للتعليم الأساسي على المركز الثاني، فيما حصلت مدرسة أنوار المعرفة على المركز الثالث في المسابقة.
وقال عيسى بن حميد الشبلي القائم بأعمال المدير العام بتعليمية شمال الباطنة: إن هذه الإنجازات نتاج عمل متواصل وجهد مبذول من قبل إدارات المدارس والمعلمات والطالبات من خلال ترجمة بنود المسابقات وشروطها وتنفيذها على ارض الواقع، وهذا ليس بغريب على تعليمية شمال الباطنة التي كانت ولا زالت تحقق المراكز الأولى في مختلف الأنشطة والبرامج والفعاليات التي تشارك بها.
من جانبها قالت أمل الشبلية مديرة مدرسة أنوار المعرفة الحاصلة على المركز الثالث: إن فوز المدرسة بهذا المركز شرف كبير لكل العاملين بها من إدارة ومعلمات وطالبات وهي عصارة جهد وعمل حاولنا من خلاله تقديم صورة مشرفة ولله الحمد توجت تلك الجهود بهذا الإنجاز .
أما خديجة الغيثية مساعدة مديرة مدرسة العصماء بنت الحارث والتي حصلت على المركز الثاني قالت عقب الإنجاز: الحمد لله أولا وأخيرا على فوز المدرسة بالمركز الثاني، وكلمة شكر نقدمها لفاطمة البلوشية المديرة السابقة للمدرسة التي عملت معنا بكل جهد وإخلاص، والشكر موصول لأخواتي المعلمات وبناتي الطالبات وكل من وضع لمسته في هذا المشروع .
الجدير بالذكر أن هذه المسابقة تم تدشينها في 16 من أبريل عام 2019 بمشاركة اكثر من 120 شخصا من الناشطين والمهتمين بالبيئة وقضية البلاستيك .