الحكومة الأردنية الجديدة برئاسة الخصاونة تؤدي اليمين

عمان-أ ف ب: أدت الحكومة الأردنية الجديدة برئاسة بشر الخصاونة أمس اليمين الدستورية أمام الملك عبد الله الثاني علما انها تضم إلى جانب الخصاونة 31 وزيرا بينهم ثلاث نساء، منهم ثمانية وزراء من حكومة سلفه عمر الرزاز الذي استقال مطلع الشهر الحالي بعد انتهاء ولايته.وأدى أعضاء الحكومة اليمين الدستورية أمام العاهل الأردني في قصر رغدان في عمّان أمس، باستثناء وزيرين يخضعان للحجر الصحي، على ما أفاد بيان للديوان الملكي تلقت فرانس برس نسخة منه.
واحتفظ وزير الخارجية أيمن الصفدي ووزير المالية محمد العسعس ووزيرة الطاقة هالة زواتي بحقائبهم فيما ضمت الحكومة الجديدة علي العايد وزيرا للدولة لشؤون الإعلام وتوفيق الحلالمة وزيرا للداخلية.
وسبق للعايد أن كان وزيرا للدولة لشؤون الإعلام (2010-2011) وسفيرا للمملكة لدى إسرائيل (2006-2010) فيما شغل الحلالمة منصب مدير قوات الدرك في عام 2008.كما تم تعيين نذير عبيدات رئيس لجنة الأوبئة المسؤولة عن ملف فيروس كورونا وزيرا للصحة خلفا لسعد جابر فيما تم تعيين الخبير الاقتصادي معن قطامين وزيرا للعمل ووزير دولة لشؤون الاستثمار.
وعاد نايف حميدي الفايز ليشغل منصب وزير السياحة والآثار بعدما شغل هذا المنصب في حكومات سابقة.
وضمن الحكومة الجديدة ثمانية وزراء من حكومة الرزاز الذي استقال في الثالث من الشهر الحالي بعدما حل العاهل الأردني في 27 سبتمبر مجلس النواب الحالي تمهيدا لإجراء انتخابات تشريعية في العاشر من نوفمبر المقبل مع انقضاء أربع سنوات من عمر المجلس الحالي، إذ تجرى الانتخابات وفق الدستور مرة واحدة كل أربع سنوات.