دول مجلس التعاون تناقش تعزيز العمل المشترك بعد “كورونا”

  • بحث آليات إقامة المهرجان المسرحي وضوابط جائزة الشخصية الرائدة
تشارك السلطنة ممثلة في وزارة التنمية الاجتماعية يوم  الأربعاء القادم في الاجتماع السادس لوزراء الشؤون والتنمية الاجتماعية بمجلس التعاون لدول الخليج العربية، ويمثل السلطنة في الاجتماع معالي ليلى بنت أحمد النجار وزيرة التنمية الاجتماعية.
كما شاركت السلطنة ممثلة بوزارة التنمية الاجتماعية يوم أمس الاثنين في أعمال الاجتماع السادس لوكلاء الشؤون والتنمية الاجتماعية بمجلس التعاون لدول الخليج العربية، والذي نظمته الأمانة العامة لمجلس التعاون عبر تقنية الاتصال المرئي، وقد ترأس وفد السلطنة سعادة الشيخ راشد بن أحمد الشامسي وكيل وزارة التنمية الاجتماعية.
وناقش الوكلاء عددا من المواضيع، كالنظام العام الاسترشادي لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة، ونظام العمل التطوعي بدول المجلس، وتعزيز العمل الخليجي المشترك لمرحلة ما بعد جائحة كورونا، والوقوف على أهم مرتكزات استراتيجية مجلس التعاون في مجال التنمية الاجتماعية، والبحث عن آليات إقامة المهرجان المسرحي الخليجي الخامس للأشخاص ذوي الإعاقة، وأيضا وضع الضوابط والشروط الخاصة بجائزة تكريم الشخصية الرائدة في مجال العمل الاجتماعي على مستوى دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، كما ناقش الوكلاء مقترح يوم للأسرة الخليجية، إلى جانب تنظيم العلاقة والمهام بين الأمانة العامة لمجلس التعاون والمكتب التنفيذي لمجلسي وزراء العمل ووزراء الشؤون الاجتماعية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.