الكشافة والمرشدات تشارك في الدراسة العربية الرقمية

مسقط/ بدأت المديرية العامة للكشافة والمرشدات مشاركتها في الدراسة الكشفية العربية الرقمية للمتفرغين للعمل الكشفي بالجمعيات الكشفية العربية والتي تنظمها المنظمة الكشفية العربية وتستمر حتى 22 من أكتوبر الجاري بهدف تنمية مهارات القادة في الوطن العربي والارتقاء بمستوى العمل الكشفي الإداري والتنظيمي بالجمعيات الكشفية الوطنية الأعضاء بالمنظمة وذلك عبر الاتصال المرئي.
ويشارك في الدراسة 55 قائدًا وقائدة من المتفرغين للعمل الكشفي يمثلون 19 جمعية عربية وتتضمن الدراسة العديد من الجلسات التدريبية، أبرزها خصائص الحركة الكشفية، والهيكل التنظيمي العربي والعالمي، والتخطيط الاستراتيجي، وخصائص الراشدين وكيفية التعامل معهم، وتنظيم وإدارة الوقت بكفاءة، ودور المتفرغ في دعم المتطوعين، وعقد وتنفيذ الشراكات، والإعلام والتواصل وكسب التأييد، والعمل الإنساني، وتطبيق سياسات (برامج الشباب – مشاركة الشباب – القيادات في الكشفية – الحماية من الأذى) وتطبيق أداة تقييم الدعم العالميGSAT، والتعريف ببرنامج إطار عالم أفضل، والمحافظة على القيادات الكشفية والقادة الشباب واستبقائها في القيادات الكشفية، وتوصيف المهام وتقييم الأداء، وتنمية العضوية، وتقديم المشورة، وتنظيم وإدارة الاجتماعات، وإعداد وكتابة التقارير وكيفية التعامل مع الواقع المتغير الجديد، والتقييم وقياس الأثر، بالإضافة إلى عرض تجارب الجمعيات حول دور المتفرغين في دعم المتطوعين وأفضل الممارسات الكشفية، وستقدم المديرية العامة للكشافة والمرشدات خلال الدراسة ورقتي عمل عن أفضل الممارسات الكشفية في مجالات (دعم المتفرغين للمتطوعين ومشاركة الشباب والعمل الإنساني والشراكات).