الزراعة والمدينة اللوجستية توقعان اتفاقية لتشغيل وحدة تفتيش شاحنات الأسماك

وقعت وزارة الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه وشركة المدينة للخدمات اللوجستية اتفاقية إنشاء وإدارة وتشغيل وحدة تفتيش وفحص حاويات وشاحنات تصدير واستيراد الأسماك ومنتجاتها والمنتجات الزراعية والحيوانية في محافظة شمال الباطنة، وقد وقّع الاتفاقية من جانب الوزارة معالي الدكتور سعود بن حمود الحبسي وزير الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه ومن جانب الشركة حسن إحسان النصيب رئيس مجلس إدارة الشركة.

وتعنى الاتفاقية بتنفيذ مشروع إنشاء وإدارة وتشغيل وحدة تفتيش وفحص حاويات أو شاحنات تصدير واستيراد الأسماك ومنتجاتها والمنتجات الزراعية والحيوانية في محافظة شمال الباطنة حيث تختص بتفتيش وفحص جميع الإرساليات المصدرة والمستوردة عبر المنافذ الحدودية المتاخمة لمحافظتي شمال الباطنة والبريمي، ويتكون المشروع من منصات تفتيش متعددة الأبواب مغلقة ومبردة وغير مبردة وفق المواصفات والمعايير الدولية لتفتيش عدد من الحاويات / الناقلات في وقت واحد وفي أقل وقت ممكن وبرادات لتخزين الإرساليات المرفوضة إلى حين التعامل معها وفقًا للنظم واللوائح المتبعة في هذا الشأن ومخازن مبردة ومجمدة وجافة لحفظ العينات ومخازن للسلع التي لا تحتاج للتبريد، كذلك يتكون المشروع من مكاتب للموظفين في الجهات المختصة (الوزارة، الجمارك، جهات حكومية ذات علاقة بالتفتيش والفحص) بالإضافة إلى مصلى ومقهى واستراحة للناقلين مع دورات مياه واستراحة وغرف للمراقبين والبيطريين والمهندسين المناوبين ومواقف لسيارات النقل والموظفين ومغسلة للناقلات والحاويات قبل دخول منطقة التفتيش وموقع خاص بالتفتيش على المبيدات والأخشاب والأسمدة والأعلاف وتوفير مساحات خاصة بعمليات التبخير وتوفير نقاط تغذية كهربائية كافية في مواقف الحاويات كذلك مصنع ثلج بسعة إنتاجية عالية ومختبر لفحص المنتجات السمكية والمنتجات الزراعية والحيوانية من متبقيات مبيدات والأدوية والهرمونات على مساحة 40 ألف متر مربع.

ويهدف المشروع إلى تشجيع القطاع الخاص للاستثمار في الخدمات الأساسية المساندة للقطاع السمكي والزراعي والحيواني وتطوير ورفع قدراتها اللوجستية وتنظيم إجراءات واردات وصادرات الأسماك ومنتجاتها والمنتجات الزراعية والحيوانية بما يضمن صلاحيتها وجودتها وتوفير الخدمات للعاملين بالقطاع الزراعي والسمكي والحيواني وتبسيط الإجراءات وسرعة الإنجاز للواردات والصادرات في المنافذ الحدودية بما يضمن تقدم مستوى التصنيف الدولي لإجراءات السلطنة، توفير فرص العمل للشباب العماني تبسيط الإجراءات.
حضر توقيع الاتفاقية سعادة المهندس يعقوب بن خلفان البوسعيدي وكيل الوزارة للثروة السمكية ومحمود بن سخي البلوشي الرئيس التنفيذي للشركة وعدد من المسؤولين من الوزارة والشركة.