هيونداي موتور تستهدف تصدير 64 ألف شاحنة هيدروجينية بحلول 2030

سول (د ب أ) – ذكرت مجموعة هيونداي موتور أكبر منتج سيارات في كوريا الجنوبية من حيث المبيعات اليوم الخميس أنها تستهدف تصدير 64 ألف شاحنة تعمل بمحركات هيدروجينية بحلول 2030 في إطار السعي للاستفادة من الطلب المتنامي على وسائل النقل الصديقة للبيئة.
وأشارت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية إلى أن هيونداي موتور مازالت في المرحلة الأولى من بيع مركباتها التجارية التي تعمل بخلايا الهيدروجين على مستوى العالم. وفي يوليو الماضي صدرت الشركة 10 شاحنات من طراز إكس.سي.آي.إي.إن.تي الهيدروجينية التي تعمل بخلايا الوقود إلى سويسرا التي أصبحت أول دولة تستورد مركبات تجارية تعمل بالهيدروجين.
وتعتزم هيوندات تصدير 40 شاحنة أخرى من هذا الطراز إلى سويسرا بحلول ديسمبر المقبل كجزء من عقد طويل المدى لتصدير 1600 شاحنة من هذا النوع إلى الدولة الأوروبية بحلول 2025 وقالت هيونداي إنها لكي تحقق الرقم المستهدف لصادرات الشاحنات الهيدروجينية سترفع الطاقة الإنتاجية لها إلى 2000 شاحنة هيدروجينية سنويا عام 2021 وبحسب خطة الشركة التي تنتج السيارة الصالون سوناتا والسيارة باليسيد من فئة السيارات متعددة الأغراض ذات التجهيز الرياضي (إس.يو.في)، فإنها تستهدف الوصول بإجمالي صادراتها من المركبات التجارية الهيدروجينية بحلول 2030 إلى 25 ألف مركبة إلى أوروبا و12 ألف إلى الولايات المتحدة و27 ألف إلى الصين.
في الوقت نفسه تعتزم هيونداي موتور تطوير شاحنة هيدروجينية تستطيع قطع مسافة تزيد على 1000 كيلومتر قبل الحاجة إلى إعادة التزود بوقود الهيدروجين، في حين أن الشاحنة إكس.سي.آي.إي.إن.تي الحالية تستطيع قطع مسافة 400 كيلومتر فقط قبل الحاجة إلى إعادة التزود بالوقود.