الكتاب والأدباء تستعرض تاريخ العلاقات العمانية-الكويتية

صور – سعاد بنت فايز العلوية
نظمت الجمعية العمانية للكتاب والأدباء، ممثلة بفريق الدراسات التاريخية التابع للجنة كتاب وأدباء محافظة جنوب الشرقية، جلسة حوارية بعنوان «تاريخ العلاقات العمانية-الكويتية خلال الفترة من (1800 إلى 1970)»، وذلك عبر برنامج (zoom).
واستضافت الجلسة الباحث الباحث الكويتي عبدالعزيز الصوري، وقد حاورته مريم بنت سعيد الإبداعية.
وتم خلال الجلسة طرح ومناقشة العديد من المحاور الهادفة التي تتعلق بالعلاقات التاريخية التي تربط سلطنة عمان بدولة الكويت والتي تمثلت في العلاقات السياسية والاقتصادية والاجتماعية بين البلدين الشقيقين خلال الفترة من ١٨٠٠م إلى ١٩٧٠م وذلك من حيث بداية هذه العلاقة وكذلك طبيعتها، كما تم التطرق إلى أهم الفترات التي تخللتها هذه العلاقات وإلى النشاط التجاري بين السلطنة ودولة الكويت، والتأثير العماني على الاقتصاد الكويتي في تلك الفترة والذي كان يعود سببه إلى استيراد الكويت لأغلب المواد الغذائية والاستهلاكية من سلطنة عمان، ثم تم التطرق إلى مسألة ظهور النفط في الخليج وإيجاد فرص الأعمال مما حدا بأبناء عمان للهجرة إلى دولة الكويت للانخراط في مختلف الفرص الوظيفية لأجل كسب الرزق.
وكان آخر محاور الجلسة هي عودة العمانيين إلى عمان في عام ١٩٧٠م والمشاركة في بناء النهضة المباركة التي قاد زمامها السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور -طيَّب الله ثراه.
وفي نهاية محاور الجلسة تم إفساح المجال للمشاركين عبر التطبيق لطرح ما لديهم من مداخلات ونقاشات واستفسارات والتي أَثْرت الفعالية بالمعلومات القيِّمة الثمينة.