رئيس الجامعة لـ«عمان»: نستشرف عامًا أكاديميًا جديدًا بعين ثاقبة وبصيرة واعية وعزيمة ثابتة لنكون رقمًا إيجابيًا في سجل الإنجاز الوطني

  • طلبة كليات التطبيقية يباشرون دراستهم افتراضيًا الأحد المقبل وسط تفاؤل كبير
  • تشكيل لجان بفروع الجامعة للاستعداد ووضع مكونات البرنامج التعريفي
  • إنشاء روابط إلكترونية لجمع بيانات الطلبة وتحديد رغباتهم في الأنشطة وطباعة البطاقة الجامعية

 

كتب – خالد بن راشد العدوي

أكد سعادة الدكتور سعيد بن حمد الربيعي رئيس جامعة التقنية والعلوم التطبيقية «إن الحكومة بقيادة جلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم – حفظه الله ورعاه – تولي اهتماما بالغا بالتعليم والبحث العلمي والابتكار، وأن الاستثمار في العقل البشري يعد أنجح سبل الاستثمار وأكثرها منفعة لبناء الإنسان الذي هو الهدف الأسمى لمسيرة النهضة المتجددة، ويعتبر بناء القدرات البشرية وتطوير العملية التعليمية هو جوهر نهضة هذه الأمة وعماد تقدمها، فالثروة البشرية هي أغلى ما يملكه هذا الوطن الأغر، ويشكل شباب عمان مرتكزًا أساسيًا في بناء الحاضر والمستقبل».
مؤكدا في تصريح لـ«عمان» أنه يُشرق على أروقة جامعة التقنية والعلوم التطبيقية العام الجامعي الجديد 2020/ 2021، على أن يبدأ الطلبة الدراسة الأحد المقبل بنظام التعلم عن بعد، داعيا كافة الطلبة وأعضاء الهيئات التدريسية والإدارية والفنية وكافة منتسبيها للعمل معًا يدًا بيد لمواصلة الجهود والمضي قدمًا لمزيد من العطاء للارتقاء بهذه الجامعة لتكون صرحًا علميًا ومعرفيًا مساهمة في مسيرة التنمية والتقدم والازدهار لوطننا العزيز عمان مستندين في ذلك على ديننا الحنيف نستنير منه الأخلاق الحميدة والمسلك الراقي والطريق القويم.
ومن تاريخ عمان وحضارتها الراسخة نتشرب الأصالة والقيم والسمت الرفيع، ومن درر التوجيه السامي لجلالة السلطان القائد ورؤية عمان 2040 نستشرف المستقبل بعين ثاقبة وبصيرة واعية وعزيمة ثابتة لنتقدم بثقة وثبات وهمة وعزيمة لنكون رقمًا إيجابيًا في سجل الإنجاز الوطني.

البرنامج التعريفي
وأشار سعادته إلى أن فعاليات البرنامج التعريفي بدأت في فروع الجامعة (الكليات التقنية) بتاريخ 20 سبتمبر 2020 وفي فروع الجامعة (كليات العلوم التطبيقية) في 4 أكتوبر 2020 بمشاركة جميع الطلبة المستهدفين وأعضاء مجلس الكليات والمختصين من أعضاء هيئة التدريس عبر البرامج الافتراضية، وترأس جلسات البرنامج في مختلف الأيام عمداء الكليات ومساعديهم.

تشكيل لجان
وفي إطار استقبال جامعة التقنية والعلوم التطبيقية دفعة جديدة من الطلبة المقبولين بكافة فروع الجامعة تم تشكيل لجان بفروع الجامعة للاستعداد ووضع مكونات البرنامج التعريفي وما يتضمنه من فعاليات بما يتناسب مع الظروف الراهنة وتطبيق الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19) بما يمكن جميع الطلبة من حضور البرنامج افتراضيا عن بعد، حيث بدأت التهيئة للبرنامج التعريفي منذ إعلان نتائج الفرز الأول من مركز القبول الموحد، وقام المختصون بفتح البريد الإلكتروني الجامعي للطلبة الجدد، وعمل مجموعات خاصة لهم للتواصل السريع، كما قام المختصون بمركز التدريب والتوجيه الوظيفي الطلابي ومركز القبول والتسجيل بالكلية بالتواصل المستمر مع الطلبة لتهيئتهم للبرنامج التعريفي، وتم التأكد من تفعيل جميع الطلبة لبريدهم الإلكتروني الجامعي والتأكد من إمكانية الدخول إلى البوابة الإلكترونية عبر المواقع الإلكترونية لفروع الجامعة.
كما قامت فروع الجامعة بتصميم نشرات توعوية حول موعد البرنامج التعريفي وإعداد جدول الفعاليات التي سيتضمنها البرنامج، والتأكيد على مشاركة كل الطلبة في هذه الفعاليات لما لها من أهمية في تحقيق مستوى وعي الطالب بالدراسة الجامعية ومتطلباتها.

استعداد مبكر
وقد بدأت كافة الفروع استعداداتها بشكل مسبق في الإعداد والتخطيط لاستقبال الدفعة الجديدة من الطلبة المقبولين للعام الأكاديمي 2020/ 2021 لضمان تقديم برنامج تعريفي يتوافق مع متطلبات السلامة في ضوء تعليمات اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع التطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19)، وشرعت لجان البرنامج التعريفي في فروع الجامعة بتقديم فقرات البرنامج بأساليب وطرق حديثة باستخدام التقنيات والأنظمة الإلكترونية من خلال تسجيل مواد إرشادية ومقاطع مرئية وبرامج تلفزيونية تم إنتاجها، والذي تضمن لقاءات متنوعة مع العمداء ومساعديهم للترحيب بالطلبة الجدد، ولقاءات مع المختصين بأقسام اللغة الإنجليزية والمتطلبات العامة للحديث عن مقررات البرنامج التأسيسي، كما تم عقد لقاء مع مجموعة من الطلبة للحديث عن تجاربهم الأكاديمية والطلابية خلال مدة دراستهم بفروع الجامعة.
وقد تم بث هذه البرامج عن طريق قناة اليوتيوب لبعض فروع الجامعة أو من خلال المنصات التعليمية التي تم توظيفها في تنفيذ مكونات البرنامج التعريفي، والذي سبقه الترويج للبرنامج في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي.

لقاءات مباشرة
وتضمن البرنامج أيضًا لقاءات مباشرة عبر منصة إلكترونية بين الطلبة والمعنيين بالمراكز الأكاديمية المساندة بالجامعة للتعرف على ما تقدمه من خدمات الدعم الطلابية سواء في التسجيل للمقررات أو الاستفادة من خدمات التقنيات والمكتبة والمختبرات، الأنشطة الطلابية المختلفة.

عروض مرئية
كما تضمن البرنامج عروضًا مرئية للتعريف بمرافق ومباني فروع الجامعة ليعطي الطالب الجديد لمحة عن مرافق الجامعة وما تقدمه من برامج، وإبراز بعض مكونات الدراسة والحياة الجامعية والأنشطة الطلابية والثقافية. وتم أيضًا إعداد وتصميم أدلة تعريفية اشتملت على المعلومات الأساسية والبرامج الدراسية وكذلك أهم مواد النظام الأكاديمي ومسارات الدراسة وكل ما يحتاجه الطالب من معلومات مهمة تسهل له حياته الأكاديمية.

روابط إلكترونية
وقد تم إنشاء روابط إلكترونية تهدف لجمع البيانات الأساسية للطلبة، وطباعة البطاقة الجامعية، وإرسال البيانات البنكية، وكذلك تحديد رغباتهم في الاشتراك بالأنشطة الطلابية، وتسهيلًا لإيصال المعلومة بشكل سريع استخدمت فروع الجامعة العديد من وسائل التواصل مع الطلبة منها استخدام الرسائل النصية، والبريد الإلكتروني، وبرامج التواصل الاجتماعي كالواتس أب والانستجرام وتويتر والفيسبوك، وكذلك وسائل التواصل الاجتماعي، كما تم تنزيل جميع ما يتعلق بالبرنامج التعريفي في المواقع الإلكتروني لفروع الجامعة وإرسال الرابط للطلبة، كما تمت الإجابة عن استفسارات الطلبة من خلال جلسة مباشرة تم نقلها وبثها عن طريق القناة عبر اليوتيوب لبعض فروع الجامعة، والتواصل مع الطلبة بصورة مباشرة والرد على استفساراتهم وعبر منصات التعليم المختلفة في بعض الفروع كمنصة جوجل «كلاس روم» و«جوجل ميت» و«زووم».

حلقات تخصصية
ولغرض تمكين الطلبة من استيعاب المنصات التعليمية قدمت فروع الجامعة العديد من الحلقات التخصصية استهدفت تزويد الطلبة بالمعلومات الضرورية وتدريبهم على المهارات الأساسية لاستخدام المنصات التعليمية الإلكترونية، حيث تضمن البرنامج حلقات عمل في كيفية استخدام الطلبة الجدد للأنظمة الإلكترونية المستخدمة في فروع الجامعة كنظام «البلاك بورد» ونظام «المودل» و«البوابة الإلكترونية» و«ميكروسوفت تيم»، و«جوجل ميت» والمنصات الرسمية التي سوف يتم من خلالها التدريس عن بعد.
كما تم إرسال الرقم والبريد الإلكتروني الجامعي لجميع الطلبة وإرسال الفيديوهات والعروض المعدة من قبل المراكز والأقسام عن طريق «الإيميل والواتساب» للطلبة.

كلمات ترحيبية
كما شمل البرنامج التعريفي كلمات ترحيبية للعمداء بطلبتهم الجدد، التي أكدت على أن البرنامج التعريفي يعد مدخلًا أساسيًا ينتقل من خلال الطلبة الجدد من مرحلة التعليم العام إلى مرحلة التعليم الجامعي بهدف تهيئتهم وإعدادهم الإعداد الجيد للتفاعل مع هذه المرحلة الجديدة من حياتهم، وإلى تعريف الطلبة بالبرامج والتخصصات ومختلف مكونات هذه المنظومة التعليمية بفروع الجامعة. وشمل البرنامج أيضا محاضرات للتعريف بالدراسة الجامعية وفق نمط (التعلم عن بعد)، ومحاضرات عن الطريق نحو النجاح في الدراسة الجامعية والتفوق في الحياة الجامعة، والتعريف بمهام وأدوار المجلس الاستشاري الطلابي واختصاصاته ولجان المجلس والعملية الانتخابية التي تجرى بالجامعة، ومحاضرات حول إجراءات وقوانين الدراسة بالجامعة لتعريف الطلبة بالأنظمة واللوائح بما فيها النظام الأكاديمي.
وتضمن البرنامج لقاء الطلبة مع الأقسام المختصة حسب تخصصاتهم بهدف تعريف الطلبة بمكونات التخصص الأساسية وطبيعة دراسة التخصص، وتعريف الطلبة بالمصطلحات الأكاديمية التي يحتاج الطالب لمعرفتها ونظام الغياب وطريقة احتساب الدرجات، بعدها قدم شرحًا عن آلية تسكين الطلبة في مكون اللغة الإنجليزية وتسكين الطلبة في مكونات الرياضيات ومهارات الحاسب الآلي.

الإرشاد الأكاديمي
وتم التعريف بنظام الإرشاد الأكاديمي لجميع الطلبة نظرًا لأهمية الإرشاد الأكاديمي في توجيه الطالب بالمسار الصحيح في الدراسة والحصول على التغذية الراجعة الفورية من المرشدين الأكاديميين، حيث يسعى نظام الإرشاد الأكاديمي إلى تقديم النصح ومساعدة الطلبة لإكمال مرحلتهم الدراسية بنجاح عن طريق توفير الدعم اللازم للطالب أثناء دراسته بما يحقق إتمام الخطة الدراسية وإنهاء جميع المتطلبات ضمن المدة الزمنية المتاحة، وتقديم المعلومات الأكاديمية والإرشادية للطلبة وزيادة وعيهم برسالة الجامعة وأهدافها وأنظمتها، ومتابعة الطلبة أكاديميًا ومساعدتهم على إنجاز دراستهم بكفاءة ودعم جهود الجامعـة في توفير بيئة تعليمية سليمة لتخريج طلبة مؤهلين لسوق العمل، ومساعدتهم على التّعرف على التخصصات العلمية التي تلائم قدراتهم الذهنية وميولهم، وتوجيه الطلبة المتعثرين دراسيًا وإرشادهم والاهتمام بهم ومتابعتهم لرفع مستواهم العلمي ومساعدتهم في التغلب على ما يواجهونه من تحديات.