اتفاقية مشتركة للفحص المخبري «PCR» في المنافذ الحدودية

  • مختبر في مطاري مسقط وصلالة وطبيق نظام ترصد
وقعت وزارة الصحة مؤخرًا اتفاقية مع مطارات عمان وشركة اللوازم العالمية، وذلك لتوفير خدمة الفحص المخبري «PCR» في المنافذ الحدودية (الجوية، والبرية والبحرية) للقادمين لأرض السلطنة.
وقع الاتفاقية نيابة عن وزارة الصحة سعادة الدكتورة فاطمة بنت محمد بن باقر العجمية وكيلة الوزارة للشؤون الإدارية والمالية والتخطيط، وعن مطارات عمان الشيخ أيمن بن أحمد الحوسني الرئيس التنفيذي، كما وقع عبدالرازق بن علي الصباغ الرئيس التنفيذي عن شركة اللوازم العالمية، بحضور سعادة الدكتور محمد بن ناصر الزعابي الرئيس التنفيذي لهيئة الطيران المدني، وعدد من مسؤولي وزارة الصحة وهيئة الطيران المدني وشرطة عمان السلطانية.

وقد عملت وزارة الصحة بالتعاون مع هيئة الطيران المدني وشرطة عمان السلطانية وشركة مطارات عمان وشركات الطيران المحلية منذ بداية جائحة «كوفيد-19» على إعادة التعافي للطيران المدني، وذلك من خلال الاستعداد واتخاذ التدابير والإجراءات الوقائية والاحترازية في مطارات عمان الدولية والمحلية والطاقم الملاحي في قطاع الطيران والطائرات والعاملين في الشركات المشغلة لخدمات المطارات وشركات الطيران المحلية والدولية واستحداث بروتكولات السلامة في قطاع الطيران من خلال فريق برئاسة هيئة الطيران المدني.
وقد قام فريق العمل بإجراء عدة تدريبات ومحاكاة وتقييم مدى استعداد مطارات لاستقبال المسافرين والقادمين للسلطنة من جميع المطارات الدولية والمحلية لمعرفة مدى جاهزيتها للعمل في إطار تنفيذ قرارات اللجنة العليا المكلفة ببحث آلية التعامل مع تطورات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا وقرار السماح بعودة من يحمل إقامة سارية المفعول إلى السلطنة اعتبارًا من الأول من أكتوبر الجاري، شريطة الخضوع للفحص المختبري عند العودة والالتزام بالحجر الصحي لمدة 14 يومًا.

وقامت وزارة الصحة وهيئة الطيران المدني وشرطة عمان السلطانية بالاستعداد لذلك من خلال إيجاد مسار للمسافر القادم منذ التخطيط للسفر للسلطنة، كما قامت بتوقيع عقد مع شركة المشرف الطبي لتوفير خدمة تشغيل لتسجيل المسافرين القادمين في نظام ترصد مع تركيب الأساور الرقمية لهم.
وقد تم توفير مختبر في مطار مسقط الدولي، كما سيتم تركيب مختبر آخر في مطار صلالة، وذلك لتسريع عملية استخراج نتائج الفحوص المخبرية لفيروس كورونا من المسافرين وربط هذا المختبر بنظام ترصد التابع لوزارة الصحة لمتابعة المسافرين من خلال النظام، والذي يشتمل على نظام المشرف الطبي والمسؤول عن تتبع الحركة في الحجر الصحي ونظام الكاشف الطبي المسؤول عن التخاطب بالذكاء الاصطناعي لمعرفة حالة المسافر الصحية في الحجر الصحي، وتم العمل على تعريف حركة المسافر القادم في مطار مسقط الدولي والذي يبدأ بتنزيل تطبيق نظام ترصد سواء قبل وصول المسافر أو عند الوصول وتسجيل جميع البيانات المطلوبة ومن ثم يقوم دفع مبلغ قدره (25) ريالًا عمانيًا، وبعد الانتهاء من قسم الجوازات يتم أخذ عينة الفحص المختبري وتركيب السوار الرقمي.

كما ستقوم كل جهة على حدة بتقييم الوضع وتذليل التحديات والصعوبات، وذلك من أجل خدمة المسافرين لأراضي السلطنة، وكذلك لحماية المواطنين والمقيمين من ارتفاع أعداد الحالات الوافدة من الخارج عن طريق أخذ المعلومات والبيانات الأساسية من المسافرين القادمين في المنافذ الحدودية والتي ستخدم المختصين في قطاع الصحة العامة بوزارة الصحة لمتبعاتهم ورصد أي أعراض أو حالات لمرض «كوفيد-19».