الزيارة الكريمة لجلالة السلطان تركت أثرا في نفوس أبناء الكويت

سفير الكويت مستقبلا عددا من الوزراء المعزين بالسفارة في مسقط:-
تأكيد على مكانة الأمير الراحل لدى العمانيين وإشادة بدوره في تقوية أواصر العلاقات –

العمانية: أدى عدد من أصحاب المعالي الوزراء واجب العزاء في وفاة المغفور له بإذن الله تعالى أمير دولة الكويت الراحل سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح – طيب الله ثراه – وذلك بمقر سفارة دولة الكويت في مسقط خلال استقبال سعادة الدكتور سليمان الحربي سفير دولة الكويت المعتمد لدى السلطنة وأعضاء البعثة الدبلوماسية لهم أمس. وقد أكد أصحاب المعالي خلال المقابلة لسعادته وأعضاء البعثة الدبلوماسية على المكانة التي حظي بها – سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح – رحمه الله – في نفوس العمانيين مشيدين بالأدوار التي قام بها في تقوية أواصر العلاقات العمانية / الكويتية معددين مناقب سموه الإنسانية وجهوده التي خدمت قضايا السلام في العالم. وأثنى أصحاب المعالي الوزراء خلال اللقاء على العلاقات العمانية الكويتية التي ستزداد رسوخًا ومتانة في العهد الميمون لحضرة صاحب الجلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم – أيده الله – وأخيه سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت. من جانبه عبر سعادة سفير دولة الكويت لدى السلطنة وأعضاء البعثة الدبلوماسية عن بالغ شكرهم وتقديرهم للزيارة الكريمة التي قام بها جلالة السلطان هيثم بن طارق المعظم – أعزه الله – يوم أمس الأول إلى أخيه سمو الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت لتقديم واجب العزاء في وفاة سمو الأمير الراحل – طيب الله ثراه – والأثر الذي تركته تلك الزيارة في نفوس أبناء الكويت متمنين دوام الرفعة والتقدم للسلطنة في العهد الزاهر لجلالة السلطان المفدى. وفي ختام تأديتهم لواجب العزاء سجل أصحاب المعالي الوزراء عبارات التعزية والمواساة في سجل التعازي بالسفارة سائلين الله العلي القدير أن يتغمد سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بالرحمة والمغفرة وأن ينعم على دولة الكويت الشقيقة بالأمن والتقدم والرخاء والازدهار.