” إحسان ” تنفذ حملات توعوية وندوة مرئية في اليوم العالمي للمسن

كتب- خليفة الرواحي
احتفاء باليوم العالمي للمسن الذي تحتفل به دول العالم في الأول من أكتوبر من كل عام تحت شعار (السنة الدولية لكادر التمريض والقبالة) تنظم جمعية إحسان مجموعة من الفعاليات منها تنفيذ ندوة عبر الاتصال المرئي لتوعية المجتمع بأهمية تقديم الخدمات لكبار السن ورعايتهم، كما تقوم الجمعية بتوزيع مجموعة من الهدايا العينية على عدد من كبار السن في منازلهم.
وفي هذا الجانب قالت جوخة بنت محمد الفارسية رئيسة مجلس إدارة جمعية احسان: الجمعية ومن خلال افرعها المنتشرة في عدد من محافظات السلطنة تضطلع بمهام تقديم مختلف الخدمات الاجتماعية لكبار السن بالسلطنة، وذلك وفق قاعدة البيانات التي تملكها والمسجلين لديها، حيث تقوم الجمعية بتقديم عدد من الخدمات أهمها : توفير سيارات إسعاف طبية على مدار الساعة بواسطة خط اتصال ساخن لنقل المرضى من كبار السن من منازلهم إلى المستشفيات لتلقي العلاج أو لغسيل الكلى ومن ثم إعادتهم للمنزل بالإضافة إلى التنسيق مع المقتدرين والشركات لتوفير اسرة طبية وأدوات وأجهزة تعويضية للمقعدين لهذه الفئة، وأيضا توفير أسرة بديلة تعيل المسن الذي لا يوجد أسرة من أقاربه .
وأضافت: إن احتفال الجمعية لهذا العام باليوم العالمي للمسن، هو لتذكير المجتمع بحق المسنين عليه، لذلك تنظم عددا من الفعاليات وبسبب الاحترازات لجائحة كورونا ستقتصر على إقامة ندوة عبر الاتصال المرئي للتذكير بحق كبار السن وطرق رعايتهم، ولتعزيز التوعوية المجتمعية ستقوم الجمعية بإنتاج فيلم وثائقي قصير حول رعاية المسنين بالسلطنة، إلى جانب توزيع مجموعة من الهدايا العينية على عدد من كبار السن في منازلهم، ومن خلال نقلهم اليومي من المنازل للمستشفيات لتلقي العلاج .
يذكر انه وحسب تقرير هيئة الأمم المتحدة بانه على مدى العقود الثلاثة المقبلة، من المتوقع أن يتضاعف عدد كبار السن في جميع أنحاء العالم ليصل إلى أكثر من 1.5 مليار شخص في عام 2050 يعيش 80٪ منهم في البلدان المنخفضة والمتوسطة الدخل.