ماركوس ألونسو يشعل صراعًا بين إنتر ويوفنتوس

ميلانو (أ ف ب) -أفاد تقرير صحفي إيطالي، بأن لاعب تشيلسي، قد يغادر النادي اللندني هذا الصيف، بعد خلافه مع المدير الفني فرانك لامبارد. وخرج ماركوس ألونسو (29 عامًا) من تشكيلة تشيلسي أمام توتنهام، وذلك بعد استبداله بين شوطي لقاء وست بروميتش في البريميرليج، وذهابه لحافلة الفريق دون الاستئذان من مدربه فرانك لامبارد، لذلك من المحتمل أن يرحل قبل إغلاق باب القيد.
وبحسب شبكة “سكاي سبورت إيطاليا”، فإن هناك رغبة من قبل إنتر ميلان ويوفنتوس في الفوز بخدمات اللاعب هذا الصيف.
ويعتبر ألونسو من اللاعبين المفضلين لدى أنطونيو كونتي، المدير الفني لإنتر، منذ أن كان مدربًا لتشيلسي، لذلك يأمل في إحضاره إلى سان سيرو، والاعتماد عليه، حيث يناسب طريقته مع إنتر ميلان . ويراقب يوفنتوس أيضًا وضع ألونسو في تشيلسي، حيث يرغب في التعاقد معه على سبيل الإعارة، إذا غادر ماتيا دي تشيليو الفريق هذا الصيف. وتراجعت فرص ألونسو في المشاركة مع تشيلسي هذا الموسم، خاصة بعد ضم بينجامين تشيلويل، من صفوف ليستر سيتي.