تعليمية البريمي تطلق الملتقى الثاني “بلا حدود .. لتعلم بلا قيود”

البريمي – حميد بن حمد المنذري

أطلقت تعليمية محافظة البريمي ملتقى التقنية الثاني لطلبة وطالبات المدارس بتعليمية المحافظة والذي جاء بعنوان “بلا حدود .. لتعلم بلا قيود”. رعى حفل التدشين سعادة الشيخ صالح بن ذياب الربيعي والي البريمي وبحضور الدكتورة فتحية بنت خلفان السدّية المديرة العامة للمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة البريمي ويهدف الملتقى إلى تحقيق جملة من الأهداف منها اطلاع المشاركين على أفضل الممارسات في مجال التعلم عن بعد والتعرف على استراتيجيات تنمية مهارات التفكير في دروس البرمجة والتصميم وتحفيز المشاركين على تطبيق التكنولوجيا الحديثة في الحقل التربوي ونشر ثقافة التعلم الذاتي بين المشاركين من خلال التدريب والتطبيق والتعرف على مفاهيم التعلم عن بعد وآليات التقويم المناسبة له. بدأ الحفل بتلاوة من آيات القرآن الكريم تلاها الطالب يزن الغريبي من طلاب التربية الخاصة بمدرسة خضراء البريمي للتعليم الأساسي (1-4) ثم كلمة المديرية قدمتها الدكتورة المديرة العامة قالت فيها: في ظل التطورات الرقمية المتسارعة للثورة الصناعية الرابعة، برزت أهمية مواكبة هذه التطورات والاستفادة منها في قطاع التعليم ، وتوظيفها لتسهيل عملية التعلم، حيث تعد التكنولوجيا، محورًا أساسيًا في الرؤية المستقبلية عمان 2040، أفرزت مجالات متقدمة مثل الحوسبة السحابية وإنترنت الأشياء، وتحليل البيانات الضخمة، والاعتماد على الذكاء الاصطناعي وتقنيات التاتوتكنلوجي، وكذلك التدفق الهائل والمستمر في البيانات، ولا ننسى أهمية الأمن السيبراني القصوى لحمايةِ كلِّ هذه التقنيات. ومن هذا المنطلق، جاءت فكرة ملتقى تقنية المعلومات الثاني (تقنية بلاحدود .. لتعلم بلا قيود ) ، والذي سيركز على مواضيع تربوية تقنية أهمها : استراتيجيات التعلم بنظام STEM ، وطرق توظيف تقنية الواقع المعزز في تدريس مادة تقنية المعلومات وتنمية مهارات التفكير المنطقي لتدريس البرمجة، وأفضل الممارسات في الفصول الافتراضية عن بعد، كما تحوي على تدريب المعلمين على تصميم أنشطة واختبارات تفاعلية، هذا بالإضافة إلى آليات تقويم التعلم عن بعد. بعدها استعرضت الطالبة إيمان العلوية والطالب حامد العلوي من مدرسة السنينة للتعليم الأساسي (1-12) فقرة ابتكار طلاب المستقبل ثم قدم الدكتور محمد فرحان المجالي عميد كلية البريمي الجامعية كلمة الكلية قال فيها: قد تشرفت كلية البريمي الجامعية للعام الثاني على التوالي برعاية ملتقى تقنية المعلومات الذي تنظمه المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة البريمي، وتعد تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مثل هذه الأزمات بمثابة منظومة متكاملة تعمل على تمكين وتسريع نمو أعمال المصلحة للذين يستخدمون هذه التكنولوجيا على نحو هادف، بينما تتجه المؤسسات التعليمية لتبني عملية التعلم عبر الأنترنت، وقد اكتشف الطلاب والمعلمون الأهمية الاستثنائية لاستخدام الأدوات الرقمية والاتصال، حيث يقوم مزودو خدمات الاتصال خلال الفترة الراهنة بتمكين الزبائن من الوصول إلى بيئات التعلم عبر الخدمات السحابية وبات بإمكان الطلاب والمدرسين استخدام تقنيات الهاتف المحمول للمشاركة في عملية التعلم عن بعد عبر الوصول للمواد الدراسية بالصوت والصورة والنصوص والمشاركة في جلسات نقاش عبر الأنترنت والفصول الافتراضية بشكل مباشر، وأخيرا تم استعراض العرض المرئي وعرض شعار الملتقى في فقرة التدشين.