اختتام اجتماعات السلطنة مع خبراء اليونسكو لتقييم ملفات قوائم التراث غير المادي

اختتمت السلطنة ممثلة في وزارة الثقافة والرياضة والشباب اجتماعاتها المقررة مع لجنة خبراء التقييم بمنظمة اليونسكو لتقييم ملفات ترشيح قوائم التراث الثقافي غير المادي، والتي عقدت اجتماعاتها هذا العام عبر تقنية الاتصال المرئي، وترأس سعادة السيد سعيد بن سلطان البوسعيدي وكيل وزارة الثقافة للرياضة والشباب للثقافة لجنة خبراء التقييم باليونسكو رئاسة الاجتماعات، متسلما مطرقة اعتماد القرارات للجنة لاعتماد القرارات التي كانت تصدرها اللجنة.
هذا وقد تناولت الاجتماعات على مدى سبعة أشهر دراسة المعايير التي يتم من خلالها تقييم ملفات قوائم التراث الثقافي غير المادي للدول الأعضاء، ومناقشة الملفات المقدمة للصون العاجل للتراث الثقافي غير المادي وأفضل الممارسات، وقد خرجت تلك الاجتماعات بمقترحات وتوصيات بشأن الملفات المرشحة واتفاقية صون التراث الثقافي غير المادي.
الجدير بالذكر أن السلطنة حرصت على الحفاظ على تراثها الثقافي غير المادي لما لذلك الإرث من قيمة حضارية تحسب للسلطنة، وذلك مُنذ أن صادقت على الاتفاقية الدولية لصون التراث الثقافي غير المادي بموجب المرسوم السلطاني رقم 56/2005م الصادر بتاريخ 22 يونيو 2005م، واستطاعت السلطنة أن تكون عضوا في اللجنة الحكومية للاتفاقية خلال الفترة من عام 2008 إلى 2012م، وتأهلت للجنة الخبراء والتقييم خلال الفترة من 2018م إلى 2021م، وترأست هذه الفترة لعام 2020م ترشيحات الإدراج في قائمة التراث الثقافي غير المادي الذي يحتاج إلى صون عاجل وإلى القائمة التمثيلية للتراث الثقافي غير المادي للبشرية من البرامج والمشاريع والأنشطة المقترحة ، كما تقدمت السلطنة بمجموعة من الملفات لتسجيلها في قائمة التراث الثقافي غير المادي في قائمة اليونسكو وتسجيل عدد من العناصر المهمة أبرزها البرعة والعازي والعرضة ومجالس القهوة.