الأربعاء المقبل .. ندوة «ظفار خارطة طريق المستقبل» تبحث تعزيز التنمية المستدامة

تبحث ندوة «ظفار – خارطة طريق المستقبل» الأربعاء المقبل وبمشاركة خبراء ومسؤولين، تعزيز مسيرة التنمية المستدامة في المحافظة، وتسعى الندوة التي تنظم عبر برنامج زووم، وتدعمها المؤسسة العامة للمناطق الصناعية (مدائن) وغرفة تجارة وصناعة عمان، وجمعية الصناعيين العمانية إلى تعظيم مساهمة محافظة ظفار في التنمية الاقتصادية والسياحية والاجتماعية.
وتأتي الندوة بالشراكة الاستراتيجية مع بنك ظفار، وشركة ريسوت للإسمنت، وشركة ظفار الدولية للتنمية، وشركة الاستثمار القابضة، وميناء صلالة، وشركة ظفار للتأمين، وشركة أوكتال، والشركة العمانية لخدمات الطيران (ترانزم)، ومجموعة مسقط أوفرسيز.
ويشارك في الندوة نخبة من الخبراء والمسؤولين وهم المهندس حسين بن حثيث البطحري رئيس فرع غرفة تجارة وصناعة عمان بمحافظة ظفار، والمهندس سعيد بن ناصر الراشدي الرئيس التنفيذي لجمعية الصناعيين العمانية، ومحمد بن عوفيت المعشني مدير عام شؤون الشركات بميناء صلالة، وعمر بن أحمد بن عبدالله الشيخ نائب الرئيس التنفيذي بشركة ظفار للتأمين، وجوي جوش الرئيس التنفيذي لشركة ريسوت للإسمنت، وهيمانسو موهاباترا مدير عام التمان القابضة إحدى شركات مجموعة مسقط أوفرسيز، ويدير مناقشات الندوة الافتراضية أكشاي باتناغار، مدير تحرير في شركة المتحدة لخدمة وسائل الإعلام.
وستسلط الندوة الضوء على الكيفية التي تمكن محافظة ظفار للمضي قدمًا في مسيرة التنمية المستدامة من خلال تعزيز البنية الأساسية والصناعات الموجهة للتصدير بما يتماشى مع رؤية عمان 2040، كما ستناقش التحديات التي تواجهها المحافظة نتيجة تداعيات جائحة كورونا (كوفيد-19) وكيف يمكن التغلب عليها مع الأخذ بعين الاعتبار بيئتها التنافسية ووجود مجموعة واسعة من الفرص التجارية التي تجتذب المستثمرين، كما سيتطرق المشاركون في الندوة إلى الحديث عن خارطة طريق ظفار للنمو والفرص الاستثمارية الجديدة، وستشمل محاور مناقشات الندوة موضوعات متعلقة بالقطاع السياحي والموانئ والقطاع اللوجستي، وقطاعات التصنيع والأغذية والصناعات القائمة على الصادرات.