عرض ثوب زفاف الأميرة “بياتريس” بقلعة وندسور

لندن – رويترز: يُعرض الثوب الذي ارتدته الأميرة البريطانية بياتريس في حفل زفافها الصغير قبل شهرين على الجمهور يوم الخميس في قلعة وندسور حيث أقيمت مراسم الزواج “السرية” كما وصفها البعض. وجرت مراسم زواج بياتريس، حفيدة الملكة إليزابيث، على إدواردو مابيلي موتسي في القلعة الواقعة غربي لندن في يوليو في حفل خاص لم يشهد الفخامة والصخب المصاحبين عادة لزواج أفراد العائلة المالكة. وكان الزوجان يخططان للزواج في مايو أيار لكن العزل العام الذي فرض بسبب جائحة فيروس كورونا وأدى لتقليل عدد المدعوين أجبرهما على تعديل الموعد وتنظيم حفل محدود اقتصر على أفراد العائلة المقربين وفي مقدمتهم الملكة التي تبلغ من العمر 94 عاما.
وأعيد تصميم الثوب الذي ارتدته أولا الملكة إليزابيث في الستينات وأقرضته حفيدتها لارتدائه يوم الزفاف. وسيعرض أيضا في القلعة الحذاء الذي استخدمته بياتريس في الحفل وهو من صنع فالنتينو. لكن تاج الملكة ماري المرصع بالألماس الذي استخدمته الملكة إليزابيث في حفل زفافها عام 1947 وأقرضته بياتريس لن يكون بين المعروضات.