تراجع رحلات الطيران المجدولة بالسلطنة 61% خلال 7 أشهر بسبب «كوفيد-19»

  • 3.7 مليون مسافر عبر مطارات السلطنة حتى نهاية يوليو الماضي


كتب – زكريا فكري

تراجعت حركة الطيران المدني بالسلطنة بنسبة 61% حتى نهاية يوليو الماضي، لتسجل 1079 رحلة، مقابل 2772 رحلة عن الفترة نفسها من عام 2019.
وكانت حركة الطيران القادمة والمغادرة للسلطنة قد سجلت في عام 2019 حوالي 4896 رحلة، ويرجع تراجع حركة الطيران بالسلطنة إلى إغلاق المطارات حول العالم وتراجع سفر الركاب بسبب جائحة كورونا.
وشهد شهر مايو الماضي 10 رحلات طيران فقط، بينما سجل شهر يونيو 56 رحلة، وسجل شهر يوليو الماضي 45 رحلة.
وتراجعت الرحلات القادمة للسلطنة بنهاية يوليو بنسبة 61.5% لتصل إلى 533 رحلة بنهاية 7 أشهر من العام الجاري، مقابل 1384 رحلة عن الفترة نفسها من عام 2019، وبلغت الرحلات المغادرة بنهاية يوليو الماضي 546 رحلة، مقابل 1388 رحلة عن الفترة نفسها من العام السابق.
وتراجع عدد المسافرين بنسبة 59.3% ليسجل 120 ألف راكب، مقابل 296 ألف راكب عن الفترة نفسها من العام السابق.
كما تراجعت حركة الطيران الداخلي في السلطنة بنسبة 62.9%، لتسجل بنهاية يوليو 1401 رحلة مقابل 6916 في عام 2019.
وبصفة إجمالية فقد انخفض عدد المغادرين عبر المطارات العمانية حتى نهاية شهر يوليو 2020 حوالي 63%، مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق، وانخفض عدد القادمين بنهاية يوليو بنسبة 64.6%، مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق.
وبلغ عدد الرحلات الدولية القادمة والمغادرة من مطارات مسقط وصلالة وصحار حتى نهاية يوليو 26 ألف و405 رحلات، كما بلغ إجمالي الركاب سواء القادمين أو المغادرون أو الترانزيت، بمطارات مسقط وصلالة وصحار والدقم حتى نهاية يوليو 2020 حوالي 3 ملايين و723 ألفًا و897 راكبًا.