مستوطنون يهود “يحتفلون بطقوسهم” في باحات الأقصى

القدس-الأناضول: اقتحم عشرات المستوطنين اليهود، أمس باحات المسجد الأقصى المبارك في القدس المحتلة، بحماية عناصر من الشرطة الإسرائيلية.وأفادت مراسلة “الأناضول” أن الشرطة الإسرائيلية أمّنت الحماية للمُقتحمين من خلال نشر عناصرها وقواتها الخاصة، المدججة بالسلاح بين جنبات المسجد.وأضافت إن العشرات من المستوطنين اقتحموا المسجد بلباسهم الديني الخاص، احتفالًا برأس السنة العبرية، وتجوّلوا في الباحات وأدوا صلواتهم وطقوسهم في المنطقة الشرقية وقرب “باب الرحمة”. وأوضحت دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس أن الشرطة الإسرائيلية سمحت لـ76 مستوطنًا باقتحام المسجد الأقصى صباح أمس. وكانت جماعات يهودية متطرفة، قد دعت مناصريها من المستوطنين خلال الأيام القليلة الماضية إلى اقتحام المسجد الأقصى بشكل جماعي ومكثّف خلال الأيام التي يُطلقون عليها “أيام التوبة” في التقويم العبري (من الأحد وحتى الخميس)، والإعلان عن بدء السنة العبرية من داخل المسجد.كما دعتهم إلى النفخ بـ”البوق” (طقس ديني يهودي) داخل الباحات. وحاول أحد المستوطنين، أمس الأول، اقتحام الأقصى والنفخ بالبوق، إلا أن حرّاس المسجد تصدّوا له وطردوه من المكان.