10 لاعبين في تدريبات صحم والفحوصات تظهر حالات سلبية بالفريق

صحم – أحمد البريكي

استأنف الفريق الكروي الأول لكرة القدم بنادي صحم تدريباته بقيادة المدرب الوطني وليد السعدي استعدادا لاستئناف المباريات الثلاث المتبقية من الموسم الحالي، بعد فترة توقفت استمرت 6 أشهر بسبب جائحة فيروس كورونا. وشارك في التدريبات 10 لاعبين وبمشاركة المحترف الوحيد الإيفواري محيى موهين مع غياب بعض اللاعبين لعدم ظهور نتائج المسحة الطبية للكشف عن فيروس كورونا المستجد التي بدء إجراءها يوم الاثنين الماضي بمستشفى بدر السماء الطبي بولاية صحار وفقاً للبروتوكول الصحي الذي أعده الاتحاد العماني لكرة القدم للعودة بحذر للنشاط الرياضي، حيث أظهرت تلك الفحوصات وجود حالتين سلبيتين بصفوف الفريق.
وقسم السعدي اللاعبين وفق الاشتراطات الصحية في التدريب واشتملت التدريبات على الجري حول الملعب وبعض التمارين بدون كرة سعياً من الجهاز الفني لرفع معدل اللياقة البدنية بعد التوقف الطويل. وقام طبيب النادي المصري أمجد خفاجي بعمل الإجراءات والمعايير والشروط التي يجب اتباعها والالتزام بها أثناء وصول اللاعبين لمعلب التدريبات مع وجود المعقمات وجهاز فحص الحرارة.