وزير التجارة يلتقي المستثمرين في “الرسيل الصناعية”

  • بحث سبل تعزيز الصناعة وجذب المشاريع الأجنبية وتحديات القطاع في المرحلة الراهنة
  • الهنائي: 334 مشروعًا في “الرسيل ” بنهاية 2019 ونمو الاستثمارات 0.16%
  • بدء العمل في تطوير مرحلة جديدة بتكلفة 32 مليون ريال واستكمال المنطقة اللوجستية

اجتمع معالي قيس بن محمد اليوسف، وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار، بمجموعة من الصناعيين والمستثمرين في مدينة الرسيل الصناعية، لمناقشة سبل تعزيز الصناعة العمانية وتنميتها من خلال مناقشة التحديات التي تواجه القطاع الصناعي في السلطنة في المرحلة الراهنة، وبحث آليات تطوير بيئة الأعمال ومتطلباتها في المرحلة المستقبلية، وتوطين المزيد من الاستثمارات المحلية والاستمرار في جذب المشاريع الأجنبية بما يتناسب مع الاستراتيجية الصناعية 2040. وذلك بحضور سعادة الدكتور صالح بن سعيد مسن، وكيل وزارة التجارة والصناعة للتجارة والصناعة، وسعادة المهندس رضا بن جمعة آل صالح، رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان، وهلال بن حمد الحسني، الرئيس التنفيذي للمؤسسة العامة للمناطق الصناعية – مدائن.
وأوضح المهندس محسن بن زهران الهنائي، الرئيس التنفيذي لشركة مدينة الرسيل الصناعية، خلال الاجتماع أبرز المؤشرات الرقمية والمشاريع الحالية في المدينة الصناعية، حيث أشار إلى أن حجم الاستثمارات للمشاريع في مدينة الرسيل الصناعية خلال عام 2019 بلغ 733.705.584 ريالا بمعدل نمو يقدر بنسبة 0.16 % مقارنة مع عام 2018، بينما بلغ عدد القوى العاملة في المدينة الصناعية خلال العام ذاته 21.725 عاملا، وأضاف الهنائي: إن أعداد المشاريع حتى نهاية عام 2019م في مدينة الرسيل الصناعية بلغت 334 مشروعًا، منها 266 مشروعًا قائمًا، و21 خصصت مساحة لها، بالإضافة إلى 47 مشروعًا تحت الإنشاء، في حين بلغ إجمالي مساحة مدينة الرسيل الصناعية خلال المدة ذاتها 10.864.310 أمتار مربعة، تم تطوير 6.698.757 مترًا مربعًا منها إلى الآن.
وقال محسن الهنائي: إن شركة عمان للاستثمار والتطوير القابضة “مبادرة”، تعمل حاليًا على تنفيذ مجموعة من المشاريع الحيوية في مدينة الرسيل الصناعية، حيث تمت المباشرة بمشروع تطوير المرحلة (2أ) بكلفة تتجاوز 32 مليون ريال، وكذلك إعادة تطوير وتأهيل مداخل مدينة الرسيل الصناعية وإضافة مداخل جديدة تتواكب مع تزايد الأعمال بالمدينة بكلفة تقترب من 3 ملايين ريال عماني، وفي الوقت ذاته تم استكمال تطوير المنطقة اللوجستية في المدينة الصناعية بكلفة تصل إلى 1.5 مليون ريال، وباشرت الشركة بإعداد الدراسات الفنية والاستشارية لتطوير المرحلة (2ب) وكذلك إعادة تأهيل كامل المنطقة القديمة والتي تمتد على ما يقرب من خمسة ملايين متر مربع.
وبعد الاجتماع، قام معالي قيس بن محمد اليوسف، وزير التجارة والصناعة وترويج الاستثمار، بجولة في مدينة الرسيل الصناعية، تضمنت زيارات ميدانية لشركة أريج للزيوت النباتية ومشتقاتها، التي تأسست بمدينة الرسيل الصناعية عام 1982 وبدأت بطاقة إنتاجية إجمالية بحوالي تسعة آلاف طن في السنة وبخط إنتاج واحد فقط ومرت بمراحل توسع مختلفة إلى أن بلغت الطاقة الإنتاجية مؤخرًا أكثر من (240) ألف طن في السنة، وذلك لتلبية الطلب المتنامي على منتجات الشركة من الأسواق الخارجية، الأمر الذي يعزز ثقتنا لتقديم أفضل المنتجات والخدمات بمستوى عالمي، كما زار معاليه الشركة العمانية للألياف البصرية التي تأسست في مدينة الرسيل الصناعية عام 1999 وتعمل على إنتاج وتصميم الألياف البصرية وكابلات الألياف البصرية، وختم معاليه جولته في مدينة الرسيل الصناعية بزيارة الشركة الوطنية العمانية للمنتجات الدوائية التي بدأت نشاطها عام 2001 وتقوم بإنتاج مجموعة من الأدوية العلاجية.