فيلم في بلجيكا عن أعمال «دا فينشي» مترجم إلى 30 لغة

بروكسل – العمانية: تترقب دور السينما في بلجيكا عرض فيلم يتناول الأعمال الغزيرة للرسام الإيطالي الشهير «ليوناردو دا فينشي» (1452-1519)، وبخاصة «المونايزا»، أكثر أعماله شهرة على الإطلاق، والتي تُظهر وجهًا يبتسم لكل زائر مهما كانت زاوية نظره نحوها. وكان متحف اللوفر في باريس قد نظم في العام الفائت معرضا استثنائيا حول «دا فينشي» حقق رقما قياسيا بلغ أكثر من 1.1 مليون زائر. وفي إطار ذلك المعرض، تعاقد المتحف مع خبيرين لإنجاز فيلم وثائقي موجه للسينما عن أعمال الرسام الإيطالي. ويصطحب الفيلم -وعنوانه «ليلة في اللوفر: ليونار دي فينشي»- الزائرَ طيلة ساعة ونصف الساعة في سفر طويل في قلب حياة وأعمال واحد من أبرز فناني عصر النهضة. كما يسمح الفيلم بزيارة أشهر متاحف العاصمة الفرنسية أثناء الليل، ما يتيح مشاهدة صور استثنائية. ويعكف مفوضا المعرض اللذان أعداه خلال أكثر من 10 سنوات، «لويس فرانك» و«فينسان دليفين»، على تقديم الشروح والتعليقات المسجلة في الفيلم. وهما يحللان كل عمل بشكل دقيق ويقودان الزوار إلى اكتشاف اللوحات الأكثر شهرة من زاوية جديدة. وسيتم توزيع الفيلم المترجَم إلى أكثر من 30 لغة في أكثر من 60 دولة.