انطلاق تدريبات صور وطموحات للصعود لدوري عمانتل

أحمد الغيلاني: التأهل لعمانتل يتطلب تكاتفا الجهود من الجميع

يبدأ الفريق الأول بنادي صور اليوم الأربعاء تدريباته واستعداداته بملعب النادي استعدادا لتكملة مباريات المرحلة الثانية المؤهلة لدوري عمانتل ويتصدر صور مجموعته بـ 12 نقطة تحت قيادة مدربه الوطني احمد الغيلاني. وقد أنهى لاعبوا فريق صور الفحوصات الطبية وذك حسب البروتوكول الطبي الصادر من الاتحاد العماني لكرة القدم، وقد أتت جميع النتائج سلبية ولم تظهر أي إصابة لدى اللاعبين.
وحول جاهزية الفريق قال احمد الغيلاني مدرب الفريق الأول: اليوم نبدأ الاستعدادات لتكملة المباريات المتبقية من المرحلة الثانية لدوري الدرجة الأولى والمؤهلة للصعود لدوري عمانتل، وذلك وفق الضوابط الاحترازية ووفق برنامج الاتحاد العماني لكرة القدم، وستكون التدريبات فردية لمدة أربعة أيام قبل التوجه إلى الشاطئ والبدء في تدريبات اللياقة والتحمل، وقد وضع الجهاز الفني برنامجا لهذه المرحلة المهمة والحساسة في ظل الظروف الاستثنائية ولضمان سلامة اللاعبين والجهازين الإداري والفني.
وتابع المدرب حديثه بالقول: هناك تجهيزات خاصة من قبل مجلس الإدارة من أجل توفير كل المستلزمات ووسائل الوقاية والجوانب الاحترازية وهناك إجراءات قبل وبعد التدريب، كما أن إدارة النادي أنهت التعاقد مع المعد البدني التونسي رضاء أسعد والذي عمل بنادي الوسطى. وناشد الغيلاني جميع محبي الفريق الأول بنادي صور بالتكاتف من أجل عودة نادي صور لوضعه الطبيعي والتأهل لدوري عمانتل.

مراحل التدريبات

وكشف الغيلاني أن عدد اللاعبين المتواجدين حاليا بالولاية يصل عددهم إلى 25 لاعبا ، بالإضافة للجهازين الفني والإداري للفريق، وان التمارين ستنفذ على ثلاثة أماكن وهي ملعب النادي بالولاية ، وشاطئ صور وعلى صالة الحديد بالنادي، وستكون مقسمة على فترتين صباحية ومسائية، بمشاركة معظم عناصر الفريق المحلية المجيدة بعد مغادرة المحترفين الأجانب الأربعة الذين تم إنهاء عقودهم رسميا من قبل إدارة النادي. وأشار مدرب فريق صور أن التمارين ستنفذ بواقع 6 أيام في الأسبوع، وذلك من يوم الاثنين وحتى السبت، على أن يكون الأحد هو يوم راحة لجميع اللاعبين.
وتابع حديثه: ستبدأ التدريبات بعمل اختبار لقياس معدل اللياقة البدنية لكل لاعب بالفريق ، وذلك من خلال قيام المعد البدني الجديد التونسي رضا أسعد الذي قامت إدارة النادي برئاسة الدكتور خالد الغيلاني وبقية الأعضاء مشكورين بالتعاقد معه ليكون مع الفريق بالمرحلة الهامة القادمة ، وقد سبق له التواجد مع فريق الوسطى بالموسم الماضي، أما الخطوة الثانية للتدريبات سأعمل برفقة الجهاز الفني المساعد على تنفيذ تمارين اقتصادية ، حيث ستكون موزعه على فترتين صباحية ومسائية وتوزيع عناصر الفريق لمجموعتين وحسب قياسات كل لاعب على حدا للمعدل البدني الذي أجراه في اليوم الأول لانطلاقة التدريبات.
ويمني مدرب صور لكرة القدم نفسه في استمرارية ظهور لاعبي الفريق بالشكل الفني الجيد قبل فترة التوقف الطويلة الماضية وتسجيلهم للنتائج الإيجابية التي تسعدهم كجهاز الفني وتسعد محبي النادي، خاصة وأن الفريق حاليا يحتل مركزا متقدما في ترتيب المجموعة برصيد 12 نقطة ، مع وجود منافسة قوية من الفرق الأخرى، مشيرا إلى أن لديه إحساسا كبيرا بأن لاعبيه سيعوضون خروجهم من بطولة الكأس بتحقيق إنجاز الصعود لدوري دوري عمانتل بالموسم القادم، على الرغم من صعوبة المهمة والمنافسة القوية المنتظرة من بقية الفرق الأخرى بالمجموعة.

الصعود لدوري عمانتل
وأشار الغيلاني أن إنجاز الصعود لدوري عمانتل لن يتحقق إلا بتكاثف الجهود المخلصة من الجميع إدارة وجهازين فني وإداري للفريق والعمل على تقديم الداعمين المادي والمعنوي للفريق، حسب الإمكانيات المتوفرة للنادي، موضحا إلى أن جميع الفرق المتأهلة للدور الثاني الحاسم هدفها هو تسجيل حضورها الجيد، وتحقيق حلم الصعود لدوري عمانتل بالموسم القادم، وهو حق مشروع أيضا مشروع بالنسبة لها.
وأضاف مدرب الفريق أن الإدارة قامت بعد توقف التصفيات في مارس الماضي بالاستغناء رسميا عن المحترفين الأجانب الأربعة ، المدافع موسى اتارا من ساحل العاج ، بالإضافة للثلاثة الآخرين من الكاميرون وبوركينا فاسو ونيجيريا ، وأن الجهاز الفني للفريق أصبح يعول فقط كثيرا على العناصر المحلية ممثلة في جمعة الجامعي وجمعة درويش وسامي الحسني وغيرها من العناصر المجيدة الأخرى من فريق الأولمبي الذين حسب قوله قام بالاستعانة بهم لسد النقص العددي بالصفوف، ولمنحهم فرصة جيدة في نفس الوقت للمساهمة مع بقية زملائهم بالفريق الأول بالظهور بالمستويات الفنية الجيدة وفي إحرازه للنتائج الإيجابية التي تسعد جميع جماهير النادي.

مواجهة صعبة
وتتطرق أحمد الغيلاني للحديث عن المواجهة القادمة الأولى لفريقه بعد العودة أمام فريق صلالة خارج ملعبه ، ذاكرا بأنها ستكون مواجهة صعبة جدا بين الفريقين اللذين يضمان عناصر جيدة في صفوفهما، وكل منهما يبحث عن نتيجة إيجابية باللقاء باقتناص النقاط الثلاث في الأخير ، وذلك لتعزيز تقديمه بجدول الترتيب العام، ومن جانبه كمدرب للفريق يمني النفس في أن تكون البداية طيبة فنيا ومنكافة الجوانب.
وختم مدرب صور أحمد الغيلاني إنه سيعمل جاهدا برفقة الجهاز الفني المساعد ومن خلال الوقفة الجماعية لمجلس إدارة النادي خلال الفترة السابقة، فإنه سيسعى لفتح صفحة جديدة ومصالحة جماهير صور وتعويض خروج الفريق من مسابقة الكأس الغالية هذا الموسم من خلال تحقيق هدف حلم الصعود معه لدوري عمانتل بالموسم القادم 2020/2021 والعودة مجددا، وذلك كأقل تقدير لمجلس الإدارة ولجماهير النادي التي طالبها بالوقوف معنويا مع الفريق خلال الفترة القادمة بإذن الله ، وقال أنه على ثقة تامة أن اللاعبين سيكونون على الموعد كما عودهم سابقا.
ويتكون الجهاز الفني للفريق من أحمد بن سعيد الغيلاني مدربا، والدولي السابق محمد حمد كتكوت ضمن الجهاز الفني، بالإضافة لمدرب الحراس سعيد خميس والمعد البدني الجديد التونسي رضا أسعد ، والدكتور عارف سعيد الغيلاني طبيب الفريق ومبارك عبدالله العريمي مدير الفريق وصلاح البوسعيدي إداري الفريق، فيما يتواجد محمد جمعه الجوي مشرفا عاما على الفريق. يذكر أن فريق صور احتل في مجموعة محافظة الشرقية المركز الثاني برصيد 22 نقطة ، خلف الفريق المتصدر فريق بدية برصيد 23 ، فيما احتل المضيبي ثالثا برصيد 19 نقطة.