ظفار يرحب بقرار إلغاء مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي

صلالة – عادل البراكة

أكد الشيخ علي بن أحمد الرواس رئيس نادي ظفار ترحيب النادي بالقرار الذي اتخذه الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بالخاص بإلغاء بطولة كأس الاتخاذ الآسيوي بسبب تداعيات جائحة كورونا، وذلك بعد قرار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم إلغاء بطولة كأس الاتحاد الآسيوي الذي يشارك فبه الفريق الكروي الأول بنادي ظفار ضمن المجموعة الثالثة بجوار أندية الرفاع البحريني والقادسية الكويتي والجزيرة الأردني.
واضاف الرواس: بالرغم من تحملنا للكثير من الأعباء المالية والإدارية من أجل تحقيق نتائج إيجابية ومشرفة للسلطنة والنادي في المقام الأول على المستوى الآسيوي إلا أن قرار إلغاء المنافسة يأتي في ظل الظروف الصعبة والمعلومة للجميع.
وأوضح الشيخ رئيس نادي ظفار أن مجلس إدارة نادي ظفار قام بواجبه تجاه الفريق وذلك من خلال سعيه في تحضيره بالشكل الأمثل للمشاركة الإيجابية والمنافسة والوصول إلى المراحل المتقدمة في البطولة، حيث إن الجهاز الفني بقيادة المدرب الوطني رشيد جابر، أبدى سعادته وترحيبه بقرار الإلغاء وذلك كون الفريق لم يتمكن من أداء مباريات ودية حتى اللحظة مع الوضع في الاعتبار أن الأندية المنافسة مستمرة في النشاط والمباريات منذ فترة ليست بالقصيرة.
ووصف الرواس، قرار الاتحاد الآسيوي، بالمنصف ولمصلحة النادي، حتى يستمر الفريق في الإعداد استعدادًا لاستكمال الموسم الحالي والاستحقاقات المنتظرة في بطولة دوري عمانتل وكذلك مسابقة الكأس ومن ثم الدخول للموسم الجديد دون ضغوطات.
وحول سياسة مجلس الإدارة فيما يتعلق بالانتدابات القادمة للفريق بعد إلغاء كأس الاتحاد الآسيوي، أكد الرواس أنه سيتم عمل توازن بين لاعبي الخبرة واللاعبين الشباب الصاعدين.
تجدر الإشارة إلى أن فريق ظفار قد خاض أولى مواجهاته في بطولة أمام فريق الجزيرة الأردني وتمكن من الفوز لهدف دون رد، وكان في طور الإعداد للمشاركة فيما تبقى من البطولة بعدما اختار الاتحاد الآسيوي نادي الجزيرة الأردني لاحتضان منافسات المجموعة خلال شهر أكتوبر القادم. ‏
من جانب آخر أنهى الفريق الكروي الأول بنادي ظفار المرحلة الأولى من البرنامج الإعدادي بقيادة المدير الفني الوطني رشيد جابر الذي يعد الفريق للاستحقاقات القادمة من خلال الحصص التدريبية اليومية علي مرحلتين صباحية ومسائية.
وكان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أمس الأول قد قرر تأجيل بطولة آسيا للناشئين تحت 16 عامًا في البحرين، وبطولة آسيا للشباب تحت 19 عامًا في أوزبكستان، لتقام بداية عام 2021، وكذلك بعد الأخذ بعين الاعتبار الترتيبات اللوجستية في المناطق الجغرافية الخمس للقارة ضمن بطولة كأس الاتحاد الآسيوي، كما تم إلغاء بطولة كأس التضامن الآسيوي 2020 بسبب الظروف القهرية، حيث ستقام البطولة الآن عام 2024، وتقرر إلغاء بطولة الأندية الآسيوية لكرة الصالات 2020 في الإمارات، على أن تستضيف دولة الإمارات النسخة المقبلة عام 2021.
وستقام مباريات دوري أبطال آسيا في منطقة الغرب تحت شعار (كرة القدم للأبطال)، وهي ستجري وفق معايير خاصة للوقاية من فيروس كورونا حيث قام الاتحاد الآسيوي لكرة القدم والدولة المضيفة بوضع معايير طبية وفحص لدرجة الحرارة على مداخل جميع الملاعب.
وقامت لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بتشكيل لجنة فرعية، من أجل اتخاذ أي قرارات طارئة تتعلق بالمسابقة، وسوف يتم تشكيل لجنة فرعية مشابهة عند إقامة المباريات في منطقة الشرق، والتي ستقام الآن في الفترة من 15 نوفمبر إلى 13 ديسمبر 2020. ووافق المكتب التنفيذي على إقامة نهائي دوري أبطال آسيا، في منطقة غرب آسيا، حيث تقام المباراة النهائية يوم 19 ديسمبر، من جولة واحدة بدلًا من مباراتي ذهاب وإياب.
كما قرر المكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم نقل بطولة آسيا لكرة الصالات لتقام في الكويت، حيث تم تعديل موعد البطولة لتقام في الفترة من 2 إلى 13 ديسمبر، بدلًا من الموعد السابق في شهر نوفمبر، وذلك من أجل السماح للاتحادات الوطنية بالاستعداد بأفضل صورة.