الرواس يؤكد رحيل البوسعيدي والمقبالي عن نادي ظفار

صلالة – عادل البراكة
أكد الشيخ علي بن أحمد الرواس رئيس نادي ظفار أن مغادرة كل من اللاعب علي البوسعيدي وعبدالعزيز المقبالي عن الفريق الأول بنادي ظفار بحكم أن اللاعبين تعذرا بصعوبة تواجدهم في محافظة ظفار في الموسم القادم. جاء ذلك بعد أن أثير مؤخرا الكثير من الحديث حول رحيل بعض من لاعبي الفريق الكروي الأول بنادي ظفار. وأضاف الرواس: تقديرا من إدارة النادي فقد تم إعطائهم الرخصة بكل احترام وكذلك تم تسليمهم مخالصاتهم المالية مباشرة دون أي تحفظ أو محاولة التمسك بحق النادي في استكمالهم الموسم حيث إن نادي ظفار يودع ويستقبل أي لاعب. وقدم الشيخ علي الرواس شكره للاعبين على ما قدماه للنادي خلال فترة تواجدهم في الفريق الأول بالنادي.
ويعتبر اللاعبين عبدالعزيز المقبالي وعلي البوسعيدي من اللاعبين المجيدين في صفوف فريق ظفار والمنتخب الوطني وكان لهم الحضور الإيجابي مع نادي ظفار في مختلف استحقاقاته المحلية والآسيوية، وبلا شك بأن الجهاز الفني بقيادة المدرب الوطني رشيد جابر اليافعي سوف يسعى مع مجلس الإدارة إلى التعاقد مع لاعبين على مستوى عال بجوار كوكبة النجوم المتواجدة في صفوفه خصوصا وان الفريق أمامه مشاركة خارجية متمثلة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي بجانب المشاركات المحلية.
من جانب آخر فإن الفريق الكروي الأول بنادي ظفار يواصل استعداداته للاستحقاقات القادمة بعد منحه الضوء الأخضر من قبل اللجنة العليا المكلفة بمتابعة جائحة كورونا، وتسعى إدارة النادي إلى تأمين معسكر خارجي للفريق من أجل إعداده الإعداد الجيد بعد التوقف الطويل بسبب الجائحة مما ستكون هنالك صعوبة في إقامة المعسكر بسبب الجائحة والذي يهدف للمشاركة الإيجابية كون النادي سيكون ممثلا للكرة العمانية في البطولة الآسيوية.
ويستعد نادي ظفار للمشاركة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي خلال الفترة القادمة بعد اختيار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نادي الجزيرة الأردني لاستضافة المجموعة الثالثة ضمن منافسات كأس الاتحاد الآسيوي المتضمنة أندية الرفاع البحريني والقادسية الكويتي بالإضافة إلى نادي ظفار، وستستأنف منافسات المجموعات 23 أكتوبر القادم، حيث سيواجه فريق ظفار منافسه لتختتم مباريات المجموعات يوم 4 نوفمبر القادم، وتقام قبل النهائي يومي 23 و24 نوفمبر، على أن تقام المباراة النهائية لمنطقة غرب آسيا يوم 1 ديسمبر 2020، على أن يتأهل الفريق الفائز إلى المباراة النهائية لمواجهة الفائز من نهائي ملحق المناطق، والتي حدد إقامتها يوم 12 ديسمبر القادم.
وكان الاتحاد الآسيوي قد اختار كذلك البحرين والكويت لاستضافة منافسات المجموعات الأولى والثانية لمنطقة غرب آسيا في كأس الاتحاد الآسيوي 2020، وقد خاض الفريق الكروي الأول بنادي ظفار أولى مواجهاته ضمن منافسات المجموعة أمام منافسه فريق الجزيرة الأردني والتي انتهت بفوز فريق ظفار بهدف عبدالعزيز المقبالي من ضربة جزاء.